بطولة عموم أيرلندا للهيرلينغ للكبار

Video has no narration, no audio description

عززت الاتحاد للطيران في عام 2008 من شركاتها مع أيرلندا من خلال الإعلان عن أنها أصبحت الراعية لبطولة "عموم أيرلندا للهيرلينغ للكبار" التابعة لاتحاد الرياضات الغيلية الأيرلندي. 

وقعت الاتحاد للطيران صفقة مبدئية لمدة عامين مع اتحاد الرياضات الغيلية مع خيار تمديدها لسنة ثالثة وسنة رابعة. وقد أخذت الاتحاد للطيران خيار التمديد لسنة إضافية في عام 2010 ولسنة أخرى في عام 2011.

في نوفمبر 2008، فازت نشاطات التسويق التي قامت بها الاتحاد للطيران حول بطولة "عموم أيرلندا للهيرلينغ للكبار" بجائزة "رعاية العام: في فئة "الشركات إلى المستهلك". تعتبر هذه البطولة من أقدم المسابقات الرياضية في أيرلندا حيث أقيمت أول مسابقة في عام 1887.

أثبتت هذه الشراكة نجاحاً كبيراً حيث شهدت مدينة أبوظبي استضافة بطولة "إم دونلي" MDonnelly بين المقاطعات في العام الماضي، وقد أقيمت المباراة بين فريقي "لينستر" و"كاناكت".  

في عام 2012، أعلنت الاتحاد للطيران عن تمديد هذه الشراكة الاستراتيجية التي تبلغ قيمتها عدة ملايين من اليورو لخمس سنوات لتشمل رعاية بطولة "عموم أيرلندا للهيرلينغ للكبار" وأن تصبح الاتحاد للطيران صاحبة حقوق التسمية للمعلم السياحي الشهير سكاي لاين على قمة ستاد كروك بارك.  

وقد كان يوما 7 و 27 سبتمبر يومان كبيران حدث فيهما حدثان لأول مرة، فقد تم للمرة الأولى  نقل نهائي مباريات الهيرلينغ  في بث مباشر على متن رحلة تجارية.

وقد تعاونت الاتحاد للطيران مع قناة RTE Sport بحيث أن كل المباريات  سيتم نقلها مباشرة من خلال نظام الترفيه على متن الطائرة إي-بوكس. وقد قامت كل طائرات الاتحاد للطيران بنقل هذه المباريات مباشرة على امتداد شبكة وجهاتنا.

 

كما  شهد شهر مارس من عام 2015 حدثاً يحدث للمرة الأولى أيضاً باستضافة الاتحاد للطيران دورة الألعاب الغيلية العالمية في العاصمة أبوظبي.

وقد جرت المباريات في استاد زايد الرياضي.

الموقع الرسمي لاتحاد الرياضات الغيلية ►