المقدمة

في تاريخ 24 أبريل 2013، قامت الاتحاد للطيران بصياغة تحالف استراتيجي مع شركة "جيت إيروايز"، إحدى شركات الطيران الدولية الرائدة في الهند، بالموافقة على الاستثمار في حصص الملكية الخاصة بشركة جيت إيروايز بقيمة 379 مليون دولار أمريكي، بنسبة 24 في المائة من أسهم الشركة. 

وقد كشف النقاب عن تفاصيل هذا الاستثمار الاستراتيجي كلُُ من السيد جيمس هوجن، رئيس المجموعة والرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران، والسيد ناريش جويال، رئيس مجلس إدارة شركة جيت إيروايز. 

وتشغّل مجموعة جيت إيروايز في الوقت الراهن أسطولاً من الطائرات الحديثة يضم 109 طائرة من الطائرات عريضة البدن وضيقة البدن التي تعمل تحت اسم "جيت إيروايز" و"جيت كونيكت".

وتعدّ شركة جيت إيروايز واحدة من شركات الطيران متكاملة الخدمات وتتمتع بواحد من أساطيل الطائرات الأحدث عمراً على مستوى العالم، وتشغّل الشركة شبكة وجهات تتضمن 77 وجهة في مختلف أنحاء الهند إلى جانب الوجهات في أوروبا وأمريكا الشمالية (الولايات المتحدة وكندا) والشرق الأوسط وآسيا.

الشراكة مع جيت إيروايز

ويتضمن الاتفاق في إطاره العام التزام الاتحاد للطيران بضخّ ما يصل إلى 220 مليون دولار أمريكي في شركة جيت إيروايز بهدف بناء وتعزيز شراكة واسعة النطاق بين الناقلتين.

وبموجب هذه الشراكة الاستراتيجية، التي سوف تكون مرهونة بالحصول على كافة الموافقات التنظيمية وموافقة حاملي الأسهم، سوف يصبح بمقدور الشركتين التوسُع تدريجياً في نطاق عملياتهما التشغيلية وتوفير خطوط جديدة بين الهند وأبوظبي، بما يكفل إتاحة المزيد من الخيارات أمام المسافرين في كلا البلدين. وسوف ينتج عن هذه الشراكة شبكة وجهات مجمّعة تصل إلى 140 وجهة، إلى جانب قيام جيت إيروايز بتأسيس مركز لعملياتها في منطقة الخليج العربي انطلاقاً من العاصمة الإماراتية أبوظبي ولاسيما مع التوسع في نطاق وصول الشركة الهندية بفضل استفادتها من شبكة الوجهات العالمية المتنامية للاتحاد للطيران.

شبكة وجهات الربط

وسوف يتيح ذلك للمسافرين من 23 مدينة في الهند إمكانية الاستفادة من رحلات الربط المباشر المتجهة إلى مختلف الوجهات الدولية. كما سيتم توفير رحلات جديدة عبر المراكز التشغيلية لشركة جيت إيروايز في مطاراتها بالمدن الكبرى في الهند بما يكفل تعزيز عملياتها الحالية في تلك المطارات. وتهدف شركة جيت إيروايز من ذلك إلى الاستمرار في تطوير مطارات دلهي ومومباي التي تمثل مراكزها التشغيلية الرئيسية وإلى ربطها بالوجهات في آسيا وأوروبا ومختلف المناطق بالعالم.

ويعدّ هذا الاستثمار بمثابة خطوة استراتيجية أخرى في مسيرة التوسُع في التحالف الناجح للشركاء بالحصص الذي تقوده الاتحاد للطيران منذ أكثر من 12 شهراً، والذي يتضمن حصص أقلية في شركة طيران برلين، وطيران سيشل، وفيرجن أستراليا، وطيران لينغوس.

اطلعوا على شبكة رحلات جت أيرويز المشتركة بالرمز

المزيد

بموجب هذه الشراكة

  • استثمار استراتيجي في إطار سياسة الحكومة الهندية للاستثمار الأجنبي المباشر بما يكفل تحقيق نمو واسع النطاق في العائدات مع توفير فرص عديدة لتحقيق وفورات التكلفة لكلا الناقلتين
  • يحقق التحالف بين الشركتين المزيد من عائدات المسافرين لكلا الشركتين ولاسيما مع الاتفاقية الموسّعة للمشاركة بالرمز التي ينتج عنها شبكة وجهات مجمعّة تصل إلى 140 وجهة
  • يوفر التحالف منافع كبرى للاقتصاد الهندي على صعيد النمو وإيجاد الوظائف وتعزيز قطاعات التجارة والسياحة
  • يوفر التحالف للمسافرين على متن رحلات جيت إيروايز من 23 مدينة في الهند إمكانية الوصول المباشر إلى شبكة وجهات عالمية موسعة
  • تعزز جيت إيروايز خدماتها عبر مراكزها التشغيلية الرئيسية في دلهي ومومباي، وتبدأ في توفير رحلات جديدة من حيدر آباد وبنغالور
  • يضيف التحالف الاستراتيجي بين الناقلتين المزيد من المسافرين والرحلات والعائدات لمطارات المدن الكبرى وغيرها من المطارات التابعة لهيئة المطارات الهندية
  • توفير خطوط جوية جديدة ما بين الهند وأبوظبي، وشركة جيت إيروايز بصدد التأسيس لمركز لعملياتها في منطقة الخليج العربي لخدمة رحلاتها إلى الوجهات في الولايات المتحدة وأوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط
  • يُعزّز الاستثمار الاستراتيجي قدرات الاتحاد للطيران على الوصول إلى سوق السفر سريعة النمو بالهند والتي تبلغ قاعدة عملائها نحو 42 مليون مسافراً.
  • سوف يستفيد المسافرون على متن رحلات الشركتين من التكامل والدمج ما بين برامج الولاء التابعان لكلتا الشركتين مع إمكانية "كسب واستبدال الأميال" بصورة متبادلة بين برنامجي الشركتين.
  • سوف يثمر التحالف عن تحقيق الكثير من المنافع على صعيد المستهلكين وعلى صعيد تحسين كفاءة الأداء
  • الاستثمار الاستراتيجي الذي يتضمن الالتزام بتوفير 600 مليون دولار أمريكي من الاتحاد للطيران من شأنه المساعدة في تعزيز المركز المالي لشركة جيت إيروايز.