18 ديسمبر 2014 16:00

أعلنت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، عن اختيار كل من "بنك الخليج الأول"، الذي يتخذ من أبوظبي مقراً له، و"البنك الأهلي التجاري" السعودي لتمويل شراء عدد من الطائرات للاتحاد للطيران من طراز بوينغ 787-9 دريملاينر، والتي كشفت الشركة عن أولى طائراتها منها اليوم في مطار أبوظبي الدولي.  

ويوفر كل من بنك الخليج الأول والبنك الأهلي التجاري السعودي التمويل عبر تسهيلات تمويلية متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية وذلك عقب طلب تقديم العروض الذي أصدرته الاتحاد للطيران في مايو/أيار هذا العام والذي شهد إقبالاً كبيراً من المصارف وشركات التمويل الإيجاري العالمية.  

وتم اختيار بنك الخليج الأول والبنك الأهلي التجاري السعودي لتوفير تمويل الطائرات بناءً على الشروط والأسعار التنافسية المقدمة منهما في ظل منافسة قوية مع مصارف دولية أخرى. ولدى الاتحاد للطيران في الوقت الراهن 109 طائرة ضمن أسطولها، إلى جانب 97 طائرة أخرى من طراز بوينغ ضمن طلبات الشراء بما في ذلك 71 طائرة من طراز بوينغ 787.    

وتعليقاً على ذلك، قال جيمس ريجني، رئيس الشؤون المالية بالاتحاد للطيران "يوفر لنا الاتفاق مع بنك الخليج الأول والبنك الأهلي التجاري السعودي التمويل الذي يتيح لنا التوسع في أسطولنا بصورة كبيرة وتقديم منتجات لا نظير لها على طائراتنا الجديدة من طراز بوينغ 787، بما يمنح ضيوفنا تجارب سفر فريدة من نوعها سواءً على متن الدرجة الأولى أو درجة رجال الأعمال أو الدرجة السياحية المعاد تصميمها". 

 

وأضاف "يعدُّ بنك الخليج الأول أحد شركائنا الماليين الرئيسيين منذ سنوات عديدة ويسعدنا أن نمضي بهذه الشراكة قُدُماً. كما يسعدنا الترحيب كذلك بالبنك الأهلي التجاري السعودي في أول اتفاقية تمويل مباشر معنا كشريك رئيسي جديد ونتطلع لتوطيد أواصر علاقتنا مع المصرفين". 

وبهذا الصدد، قال ستيفن بيري، رئيس قسم تنظيم الديون والقروض المشتركة في بنك الخليج الأول "استطاع بنك الخليج الأول تعزيز خبراته ومعارفه المتخصصة بمجال تمويل الطائرات الأمر الذي أتاح لنا مواكبة كبار المستثمرين الدوليين في هذا القطاع التنافسي. وباعتبارنا أحد المصارف الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة فإننا سعداء بالعمل مع الاتحاد للطيران لدعم النمو المستدام للاقتصاد الإماراتي من خلال العمل سوياً على المساهمة في تطوير قطاع الطيران بالدولة". 

وبدوره، قال ياسر أبو سليمان، رئيس إدارة التمويل المهيكل بالبنك الأهلي التجاري السعودي "يعدُّ البنك الأهلي التجاري السعودي من بين المؤسسات التمويلية الرائدة في قطاع الطيران على الصعيد الإقليمي ويحدونا الفخر بأن نشترك مع الاتحاد للطيران في هذه الصفقة التمويلية الهامة. ويتطلع البنك الأهلي التجاري السعودي إلى تعزيز هذه الشراكة مع الاتحاد للطيران". 

ومن المقرر أن تدخل الطائرات من طراز بوينغ 787-9 إلى الخدمة ضمن أسطول الاتحاد للطيران العام القادم حيث سيتم تشغيلها لخدمة الرحلات بين أبوظبي ودوسلدورف وبين أبوظبي والدوحة. وخلال الفترة من فبراير إلى يونيو 2015، سوف يتم تشغيل الطائرات طراز بوينغ 787-9 لخدمة الرحلات إلى ست وجهات ضمن شبكة الوجهات العالمية للاتحاد للطيران بما في ذلك واشنطن العاصمة، ومومباي، وبريزبين، وموسكو. 

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا