23 فبراير 2015 06:00

البرنامج يدعم أهداف الرؤية الاقتصادية 2030 لإمارة أبوظبي لتعزيز إمكانية وصول الموردين إلى التمويل اللازم وتعزيز أنشطة سلسلة التوريد. 

أبوظبي، 23 فبراير/شباط 2015: أعلنت سيتي، الرائدة في تقديم خدمات إدارة النقدية والخدمات التجارية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم عن التوقيع على اتفاقية لتمويل سلسلة التوريد بهدف توفير حلول السداد لمجموعة مختارة من موردي الشركة.       

وسوف يتيح البرنامج التمويلي المبتكر للاتحاد للطيران توفير المزيد من مصادر السيولة وتسديد المدفوعات إلى مورديها بصورة شبه فورية من خلال التمويلات المقدمة من سيتي. كما يوفر البرنامج كذلك هيكل تمويل مخصص بما يتناسب مع قطاع موردي الشركة في مختلف أنحاء العالم، الأمر الذي من شأنه تسهيل الوصول إلى السيولة النقدية لشركات الموردين من مختلف الأحجام.

وتمثل اتفاقية الشراكة مع الاتحاد للطيران أول اتفاقية تمويل لسلسلة التوريد في قطاع الطيران لسيتي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، كما تمثل كذلك أول اتفاقية شراكة لتمويل سلسلة التوريد تعقدها سيتي في أبوظبي. وبالاتساق مع ذلك، تعد تلك هي المرة الأولى التي تطلق فيها الاتحاد للطيران مثل هذا البرنامج لمورديها. وتعتزم الشركة تطبيق البرنامج التمويلي على مرحلتين، بحيث تضم المرحلة الأولى مجموعة مختارة من الموردين الرئيسيين للشركة، على أن يتم لاحقاً إدراج الموردين المتبقين خلال المرحلة الثانية.    

وبهذا الصدد، أفاد جيمس ريجني، رئيس الشؤون المالية بالاتحاد للطيران، بالقول "يمثل موردونا عاملاً أساسياً في نجاح أعمالنا ويسعدنا أن نوفر الأدوات التي من شأنها إتاحة مصادر جديدة للائتمانات والسيولة وتسريع إمكانية وصول موردينا إلى التدفقات النقدية".

وأضاف "يعد هذا المشروع مثالاً نموذجياً على الطريقة التي يمكننا العمل بها سوياً مع سيتي لتعزيز إمكانية وصول موردينا إلى التمويلات وتشجيعهم على تحقيق المزيد من التطور في المنطقة بما يساهم في بناء اقتصاد مستدام وحيوي".

وبدوره، قال ستيف دونوفان، رئيس حلول الخزانة والتجارة بسيتي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وباكستان وتركيا "تمثل هذه الاتفاقية علامة فارقة في جهود سيتي لدعم قطاع الطيران الهام بدولة الإمارات العربية المتحدة".

وأضاف "نحن ملتزمون بتوفير أفضل حلول التمويل لسلسلة التوريد لعملائنا، ونولي أهمية كبيرة لتطوير شراكة طويلة المدى مع الاتحاد للطيران بما يعود بالنفع الوفير على مورديها".

وتجدر الإشارة إلى أن سيتي تتمتع بحضور قوي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا منذ عام 1995، وتوفر باقة واسعة من الخدمات المصرفية المتكاملة تشمل الخدمات المصرفية للشركات والخدمات المصرفية الاستثمارية في كل من مصر، ودولة الإمارات العربية المتحدة، والبحرين، وقطر، والكويت، ولبنان، والأردن، وتونس، والمغرب، والجزائر، وباكستان، والعراق. وتتضمن الخدمات المؤسسية التي توفرها سيتي في المنطقة حلول الخزانة والتجارة، والخدمات المصرفية للشركات والخدمات المصرفية الاستثمارية، وإصدارات أسواق رأس المال، والخدمات المصرفية بالأسواق العالمية والخدمات المصرفية الإسلامية.