رحب المركز الطبي في الاتحاد بأكثر من 120 خبيرًا وأخصائيًا في قطاع طب الطيران قدموا لحضور المؤتمر السنوي لصحة الطيران الذي يُقام يوميْ 3 و4 سبتمبر في فندق راديسون بلو بجزيرة ياس تحت عنوان "طب العيون ورؤية الألوان في قطاع الطيران".  

ويقام المؤتمر تحت رعاية قسم الطب الجوي في الهيئة العامة للطيران المدني في دولة الإمارات العربية المتحدة، بالشراكة مع الاتحاد للطيران ومستشفى مورفيلدز للعيون في أبوظبي.

وألقت الدكتورة ناديا بستكي، نائب الرئيس لشؤون الخدمات الطبية في الاتحاد للطيران، وكبير المتخصصين في طب الطيران، والتي تُعدّ أول مواطنة إماراتية تُسجّل بصفتها متخصصة في طب الطيران، الكلمة الافتتاحية للمؤتمر هذا العام، مسلطةً الضوء على أهمية التعاون في القطاع.

وفي ثنايا كلمتها، قالت الدكتورة ناديا: "إن الاتحاد للطيران تعمل على تنظيم مؤتمرات صحة الطيران سنويًا بهدف تعزيز التعاون بين ممارسي طب الطيران والأطراف المعنية بقطاع الطيران سواء محليًا أو على الصعيد الدولي."

 تفخر الاتحاد للطيران باستضافة الدكتورة أنسا جوردان رئيسة قسم طب الطيران في المنظمة الدولية للطيران المدني، كضيف متحدث هذا العام.

وتابعت الدكتورة ناديا بستكي قائلةً: " يكتسي التعليم المستمر، وتبادل الخبرات في المجال الطبي، ومشاركة أحدث المبادرات التي يتم اتخاذها في اتجاه توحيد الممارسات الطبية، وتشجيع سلامة الطيران من خلال تعزيز صحة طواقم الطائرات، أهميةً كبرى، سيّما ونحن نستعرض أحدث التطورات في مجال الطيران."

وتجدر الإشارة إلى أن المركز الطبي في الاتحاد للطيران يُعدّ من أحدث المرافق، ويعمل به نحو 13 طبيبًا و15 ممرضًا وممرضةً يُقدمون طائفةً متكاملةً من الخدمات بما في ذلك: الطب العام، وطب الطيران، وصحة السفر، والصحة المهنية، وخدمات الأنف والأذن والحنجرة، والطب الباطني، وخدمات طب الأسنان، والعلاج الطبيعي، وخدمات المختبر والأشعة، وخدمة الإسعاف على مدار الساعة، وخدمة الفحوصات الطبية ذات الصلة بالخدمة الوطنية لموظفي الشركة.

ويتناول المؤتمر كل عام موضوعًا مختلفًا للنقاش من قبل الحضور الذي يضم معاينين وممرضين متخصصين في طب الطيران، وأطباء عيون، وأطباء، وغيرهم من المتخصصين في الرعاية الصحية في شركات الطيران الكبرى وقطاع الصحة.

ومن جانبها، سلطت الدكتورة أنسا جوردان رئيسة قسم طب الطيران في المنظمة الدولية للطيران المدني، الضوء خلال مداخلتها في المؤتمر، على مسألة تقييمات رؤية الألوان، واعتبرتها "مسألة ذات أهمية قصوى بالنسبة لقطاع الطيران"، مضيفةً "إن قطاع الطيران يحتاج لتوحيد معايير تقييمات رؤية الألوان في جميع أنحاء العالم."

ومن جانبه، أثنى محمد علي الشرفاء الحمادي، الرئيس التنفيذي لمجموعة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية، على تسليط الاتحاد للطيران، الضوء على مسألة صحة العيون.

حيث قال: "من جانب مستشفى مورفيلدز للعيون، نحن سعداء بالمشاركة في هذا الحدث الطبي الهام في مجال طب الطيران بالتعاون مع الاتحاد للطيران، ونحن على أتم الاستعداد للتعاون وتسخير الإمكانيات في مجال طب الطيران."

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا