أبوظبي، دولة الإمارات العربية المتحدة- أعلنت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم أنها سوف تكون شريك الطيران الرسمي للقمة الثقافية أبوظبي 2018. 

ويجمع الحدث الثقافي الفريد من نوعه بين النخبة من القادة العالميين لمختلف قطاعات الفنون، والإعلام، والسياسات العامة، والتقنية، للتناقش بشأن دور الثقافة في بناء جسور التواصل بين الشعوب والتشجيع على التغييرات الإيجابية في المجتمعات. وسوف تنعقد القمة في منارة السعديات في أبوظبي في الفترة من 8 إلى 12 أبريل.

وبهذا الصدد، أفاد سعادة سيف سعيد غباش، مدير عام دائرة الثقافة والسياحة –أبوظبي وعضو اللجنة التوجيهية للقمة الثقافية أبوظبي 2018، بالقول: "تعد القمة الثقافية أبوظبي أول قمة عالمية رفيعة المستوى تجمع بين قادة ورواد عالم الفنون، والإعلام، والتقنيات والسياسة العامة، من مختلف أنحاء العالم. ولم يكن ذلك ليصبح ممكناً دون الدعم والنطاق العالمي لشبكة وجهات الاتحاد للطيران، التي تجسد رسالة القمة المتمثلة في التواصل والجمع بين العالم سوياً". 

وقال محمد عبدالله البلوكي، النائب التنفيذي للرئيس للشؤون التجارية بالاتحاد للطيران: "مع افتتاح متحف اللوفر أبوظبي مؤخراً إضافة إلى العديد من الفعاليات الكبرى على مدار العام، تمضي أبوظبي قدماً في ترسيخ مكانتها كمركز حيوي رائد للفنون والثقافة. ومن المقرر أن ترحب القمة الثقافية أبوظبي 2018 بما يقرب من 500 مشارك من 80 دولة، بما يجعل منها فرصة فريدة لإظهار ما تحفل به العاصمة أبوظبي للعالم بأسره، وتفخر الاتحاد للطيران بأن تؤدي دوراً في الجمع بين العالم سوياً في هذا الحدث الملهم".

 وينعقد برنامج القمة الثقافية أبوظبي 2018 هذا العام تحت شعار "إمكانات بلا حدود" ويتناول مواضيع "مبادرات التعاون غير المتوقعة: بناء روابط جديدة بين التراث والابتكار، القريب والبعيد، الإبداع والغاية ". وسوف يتضمن برنامج القمة العديد من ورش العمل، والعروض التقديمية، إلى جانب عروض الأداء من رواد الثقافة والفنون في دولة الإمارات العربية المتحدة ومختلف أنحاء العالم.