02 يونيو 2013 09:00

أطلقت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، رحلات مباشرة من دون توقف بين أبوظبي وساو باولو، في البرازيل، وجهة الشركة الأولى إلى أمريكا الجنوبية.  

وحطت الرحلة الافتتاحية الأولى على أرض مطار غوارولوس الدولي، يوم أمس في تمام الساعة 4:35 مساءً بتوقيت ساو باولو، عبر طائرة من طراز إيرباص A340-500.

وتُمثل خدمة البرازيل الجديدة أول دخول للاتحاد للطيران إلى القارة السادسة، الذي يُعتبر خطوة هامة تهدف إلى تعزيز تواجدها على امتداد دول مجموعة البريك* المتنامية بقوة. وتمتلك البرازيل سادس أكبر الاقتصادات في العالم، متجاوزة المملكة المتحدة، عدا عن كونها أكبر الدول على مستوى أمريكا الجنوبية، حيث يبلغ عدد سكانها ما يقرب من 200 مليون نسمة.

كما تُمثّل الرحلات الجديدة أيضًا، بدء خدمات الاتحاد للطيران التجارية إلى البرازيل، على الرغم من وجود روابط قديمة راسخة بين الشركة والدولة.

فقد كانت أول رحلة تجارية أطلقتها الاتحاد للطيران (إلى بيروت) منذ عشر سنوات، عبر طائرة مؤجرة مع طاقمها البرازيلي. 

ولا يزال عدد من أفراد طاقم الضيافة والطيارين يعملون حتى تاريخه لدى الاتحاد للطيران من مركزها الأم في أبوظبي، كما أصبحت تحمل لقب الشركة الرائدة عالميًا** وتمتلك أسطول طائرات حديث مكوّن من 77 طائرة.

وتُشغّل الاتحاد للطيران طائرة من طراز إيرباص A340-500 إلى وجهة ساو باولو، والمرتبة وفق نظام الثلاث درجات وتحمل 12 مقعدًا على متن الدرجة الماسية الأولى و28 مقعدًا على متن درجة لؤلؤ رجال الأعمال و200 مقعدًا على متن درجة المرجان السياحية.

 

*مجموعة دول البريك، تتألف من البرازيل وروسيا والهند والصين

**فازت الشركة بجائزة شركة الطيران الرائدة عالميًا لأربع سنوات متتالية، 2009، 2010، 2011، 2012

جدول الرحلات

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا