28 أبريل 2013 07:30

نظّمت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، "سباق الخير" سباق المرح في إطار احتفالات الشركة المتواصلة بمناسبة مرور عشرة أعوام على تأسيسها. 

وشارك في المارثون الخيري معالي اللواء الركن عبيد الحيري سالم الكتبي، نائب القائد العام لشرطة أبوظبي، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي ومعالي عبد الله راشد خلف العتيبة، رئيس دائرة النقل،عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وسعادة محمد فاضل الهاملي، نائب رئيس مجلس الإدارة والأمين العام، لمؤسسة زايد العليا للرعاية الانسانية وذوي الاحتياجات الخاصة، رئيس اتحاد الإمارات لرياضة المعاقين وعدد من ضباط الشرطة.
ويعود ريع السباق إلى مركز أبوظبي للتوحد، الذي يوفّر خدمات في الطب النفسي والتعليم للأطفال المصابين بالتوّحد ويساعدهم على الاندماج في المجتمع. وحظي أطفال المصابين بالتوّحد بلفتة ورعاية من مشرفيهم الذين عمدوا بدورهم إلى المشاركة في السباق.
واجتمع المشاركون من جميع الأعمال عند كورنيش أبوظبي للجري مسافة خمسة كيلومترات على امتداد شارع الكورنيش. وحصل كل من الفائزين الخمسة الأوائل على تذكرتي سفر لأي وجهة يختارونها من وجهات الاتحاد للطيران. 
وفي هذا الخصوص، تحدّث خالد غيث المحيربي، رئيس مجلس إدارة اللجنة الرياضية والاجتماعية في الاتحاد للطيران، ونائب أول للرئيس التنفيذي للشؤون الحكومية وسياسات الطيران، قائلاً: "بصفتنا الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة فإننا نُمثّل قلب المجتمع، ولدينا إحساس عميق بالعطاء وضرورة تقديم كل المساعدة اللازمة لمن هم بحاجة لها."
وأضاف: "نأمل أننا من خلال الجمع بين الناس في مناسبات مماثلة لهذه الفعالية، سنتمكن من المساعدة في زيادة الوعي وجمع التبرعات من أجل قضية تستحق بذل كل جهد في سبيلها. وفي الوقت ذاته نحتفل بمرور العام العاشر على تأسيس الشركة."
وبدورها قالت مريم سيف القبيسي، رئيس قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة في مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية: "أود أن أتقدّم بالشكر والتقدير لشركة الاتحاد للطيران علي المبادرة الكريمة في تنظيم الماراثون الخيري فلطالما عودتنا الاتحاد للطيران على مثل تلك اللفتات الكريمة من خلال توفير الدعم لمراكز قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة ومنها مركز ابوظبي للتوحد. واتمنى تحقيق مزيد من التعاون بين مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية و ذوي الاحتياجات الخاصة والاتحاد للطيران في المستقبل."

وأقيم سباق المرح بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، وبلدية مدينة أبوظبي وشركة مياه العين المعدنية وشركة برستيج للسياحة والسفر وفندق بيتش روتانا وأرامكس ومستشفى برجيل ومؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة، ومجلة سبورتس 360 وشركة تكاتف. 

ويُشار إلى أنه أقيمت العديد من الأنشطة خلال اليوم والتي شملت فحص صحي مجاني من قبل مستشفى برجيل، وتمارين للياقة البدنية ورسم على الوجوه للأطفال. فضلاً عن إقامة التحدي القفز على الحبل للياقة، حيث طلب من المشاركين قفز الحبل لمدة دقيقتين ووزعت الجوائز على الفائزين.







ويعد سباق المرح الخيري واحدًا من الفعاليات الكثيرة التي نظمتها الاتحاد للطيران احتفالاً بمرور عشر سنوات على تأسيسها والتي شملت جائزة 10 ملايين ميل من أميال ضيف الاتحاد، والرحلات المجانية للأطفال الذين بلغوا العاشرة من العمر خلال العام 2013، فضلاً عن غيرها من الجوائز والفعاليات.