أبوظبي/ روما 24 مارس 2015. أطلقت شركة أليطاليا برنامجاً جديداً وشاملاً لإدارة الخريجين بالتعاون مع الاتحاد للطيران، بما يوفر فرصة فريدة لخريجي كبرى الجامعات الإيطالية للتحول إلى قادة المستقبل في شركة الطيران. 

تقدّم نحو 400 مرشح للبرنامج هذا العام، ووقع الاختيار على 24 منهم للالتحاق بالبرنامج. استهلّت الدفعة الأولى أنشطة البرنامج في مركز العمليات التشغيلية للاتحاد للطيران بأبوظبي اليوم وذلك بمرحلة "استكشافية" تهدف إلى التعرف على مكامن القوة الرئيسية وتطلعاتهم الوظيفية، علماً بأنه البرنامج يضمّ باقة من أنشطة التدريب النظري والعملي ويمتد على مدار عامين أو أكثر حسب اهتمامات الملتحقين وأهدافهم الوظيفية. وتضمّ مجالات التركيز الرئيسية إدارة العائدات والشؤون الهندسية وعمليات المطار وخدمة العملاء والمالية وتخطيط الشبكة والتسعير وإصدار التذاكر والمبيعات والتسويق والموارد البشرية. 

وتجدر الإشارة إلى أن الخريجين سوف يختتمون البرنامج بإعداد مشروع تخرج يرتبط بأعمال الشركة ويركز على تحسين العمليات في المجال المختار بشريكة أليطاليا. وعقب التخرج، سيعود الطلاب إلى أليطاليا كمتخصصين في مجالاهم المختار وهم يمتلكون خبرة دولية ثمينة بفضل العمل في بيئة حيوية مع زملائهم الذي ينتمون إلى أكثر من 140 جنسية.

 

وقبل السفر إلى أبوظبي، تلقّى الطلاب في الآونة الأخيرة ترحيباً في المقر الرئيسي لشركة أليطاليا بروما استضافه الرئيس التنفيذي للشركة سيلفانو كاسانو وباقة من كبار التنفيذيين في الشركة. 

وبهذه المناسبة، أفاد كاسانو: "رؤيتنا لأليطاليا واضحة. نريد تزويد المسافرين الإيطاليين برحلات عالمية أفضل وتعزيز حركة السياحة الوافدة داخل الدولة ودعم النمو الاقتصادي. واستناداً إلى تجديد الخدمات والمنتجات، ستمتلك إيطاليا مرة أخرى ناقلاً وطنياً متميزاً يلقى التقدير حول العالم." 

"ويأتي إطلاق برنامج إدارة الخريجين كخطوة هامّة نحو تحقيق رؤيتنا الطموحة ومواصلة التغيير الثقافي الجذري. وهيكلية البرنامج هي هيكلية مجربة من قبل، حيث تمّ تنفيذها بنجاح من جانب الاتحاد للطيران، شريك الحصص في أليطاليا وعدد من شركات الطيران الشريكة لسنوات. ولذا فنحن على ثقة من أن المديرين الخريجين سيعودون إلى إيطاليا يحملون معهم خبرة عميقة في أفضل الممارسات في قطاع الطيران بفضل العمل في شركة طيران عالمية متعددة الثقافات وتحظى بأداء عال." 

وقال راي غاميل، رئيس شؤون الموظفين والأداء في الاتحاد للطيران: "يسرنا أن نتشارك مع أليطاليا في إطلاق برنامج إدارة الخريجين، الذي يشكل نموذجاً هاماً للمكاسب المصاحبة للشراكة بين الاتحاد للطيران وأليطاليا. وفي الاتحاد للطيران، قمنا بإنشاء أكاديمية للتعلّم حاصلة على جوائز متنوعة وتضمّ أكثر من 1400 طالب في برامج التطوير في أي وقت، بما يمنح الأفراد الموهوبين الفرصة لأن يصبحوا متخصصين في إدارة الطيران. وبعد إتمام البرامج، سيصبح العالم ملك أيديهم. وتقدم أوائل الخريجين لدينا في مناصب إدارة عليا. وإنني سعيد بأن أراهم يواصلون مسيرة التفوق والازدهار في حياتهم الوظيفية." 

وقال فرانسيسكو شينا، أحد الخريجين الجدد المنضمين للبرنامج: "التقدم لبرنامج إدارة الخريجين في أليطاليا كان مدهشاً بالنسبة لي، لأن هذا النوع من الفرص فريد ومدهش وأعلم أن هناك كثير من المنافسة بين الخريجين. وجاء اختياري للالتحاق للبرنامج في عامه الأول بمثابة حلم حقيقي وأتطلع إلى تطوير مهاراتي وخبراتي في شركة عالمية المستوى مثل الاتحاد للطيران قبل العودة مرة أخرى للعمل في الناقل الوطني بإيطاليا." 

وخلال العام الماضي، استثمرت الاتحاد للطيران 560 مليون يورو للحصول على 49 في المائة من حصص شركة أليطاليا الجديدة و75 في المائة من أليطاليا لويالتي التي تشغل برنامج المسافر الدائم ميلي ميلجيا."