16 أغسطس 2015 08:00

أعلنت مجموعة جيت آيروايز اليوم عن أرباح الربع الأول من العام المالي وتسجيل تحسن كبير في الأداء خلال الفترة المنتهية بتاريخ 30 يونيو/حزيران 2015 بما يؤكد على الزخم المتزايد لبرنامجها لتحقيق التحول في الأداء والذي يمتد على مدار ثلاث سنوات.  

  • استمرار التحسن في أداء جيت آيروايز يؤكد على الزخم الذي يكتسبه برنامج التحول في الأداء الممتد على مدار ثلاث سنوات
  • أبرز نتائج الأداء لمجموعة جيت خلال الربع الأول من العام المالي 2016 تتضمن:
  • تسجيل أرباح تبلغ 226.4 كرور روبية هندية (2.264 مليار روبية هندية) في الربع الأول من العام المالي 2016 مقارنة بخسارة بلغت 258 كرور روبية هندية في الربع الأول من العام المالي 2015
  • ارتفاع إجمالي العائدات بمقدار 561 كرور روبية هندية لتصل إلى 5,658 كرور روبية هندية إجمالاً خلال الربع الأول من العام المالي 2016 بما يعادل زيادة نسبتها 11 في المائة عن عائدات الربع الأول من العام المالي 2015 التي بلغت 5,097 كرور روبية هندية
  • نمو أعداد المسافرين عبر رحلات الشركة بنسبة 21.3 في المائة لتصل إلى 6.29 مليون مسافر خلال الربع الأول من العام المالي 2016 مقارنةً بنحو 5.19 مليون مسافر في نفس الفترة من العام المالي 2015
  • ارتفاع أعداد المسافرين عبر رحلات المشاركة بالرمز بنسبة 51 في المائة مع نقل 487,921 مسافراً عبر رحلات المشاركة بالرمز خلال الربع الأول من العام المالي 2016 بفضل الشراكة مع الاتحاد للطيران وشركات الطيران الشريكة
  • ارتفاع متوسط الاستخدام الفعلي للطائرات بنسبة 11.5 في المائة ليصل إلى 12.7 ساعة تشغيل في الربع الأول من العام المالي 2016 مقارنةً بنحو 11.4 ساعة تشغيل في الربع الأول من العام المالي 2015، لتسجل جيت آيروايز بذلك واحداً من أعلى معدلات استخدام الطائرات طراز 737 في العالم.

وبهذا الشأن، أفاد ناريش غويال، رئيس مجلس إدارة شركة جيت آيروايز، بالقول: "يظهر أدائنا خلال الربع الأول من العام المالي الحالي مرة أخرى أن التدابير التي نطبقها لإعادة الشركة إلى مسار الربحية تحقق النتائج المنشودة منها بالفعل". 

وقال: "توضح كافة مؤشرات الأداء الرئيسية مدى التقدم الذي حققناه مع استمرارنا في التركيز على رفع مستويات رضا العملاء وتعزيز شبكة الوجهات والتحسن من خلال زيادة عوامل الكفاءة". 

ومقارنة بالربع الأول من العام المالي السابق، حققت جيت آيروايز تحسناً في الأداء المالي بنحو 484.4 كرور روبية هندية (الكرور يساوي عشرة ملايين) أو ما يعادل تحسناً بنسبة 187.8 في المائة. ووصلت الأرباح الصافية قبل الضرائب إلى 226.4 كرور روبية هندية مقارنة بخسارة صافية بلغت 258 كرور روبية هندية خلال نفس الفترة من العام المالي السابق. 

وارتفع إجمالي عائدات الشركة خلال الربع الأول من العام المالي 2016 بنسبة 11 في المائة لتصل إلى 5,658 كرور روبية هندية مقارنة بنحو 5,097 كرور روبية هندية. وزادت العائدات من المسافرين خلال الربع الأول من العام المالي 2016 بنسبة 10.4 في المائة لتصل إلى 4,707 كرور روبية هندية مقارنة بنحو 4,262 كرور روبية هندية. 

وزاد عامل الحمولة المجمع خلال الربع الأول من العام المالي 2016 بنسبة 2.2 نقطة مئوية ليصل إلى 82.4 في المائة إجمالاً، مقارنةً بنحو 80.2 في المائة خلال الربع الأول من العام المالي 2015. ويرجع هذا الارتفاع بصورة كبيرة إلى تحسن شبكة الوجهات بما يضمن التكامل على نحو أفضل بين الشبكة المحلية والدولية للشركة. 

ومن بين العوامل الأخرى التي ساهمت في هذا التحسن الكبير تضافر الجهود مع شركات الطيران الشريكة، وتطبيق استراتيجية متسقة لعلامة تجارية واحدة للشركة وتقديم الخدمات المتكاملة على امتداد كافة عمليات الرحلات المحلية للشركة مع زيادة التركيز على مسافري الدرجات المميزة. 

وقد حققت جيت آيروايز نمواً في الطاقة الاستيعابية لرحلاتها المحلية بنسبة 13.3 في المائة وزادت أعداد المسافرين المحليين بنسبة 25.4 في المائة بما يتجاوز معدلات النمو على صعيد قطاع السفر المحلي بالهند بصورة كبيرة.

وبهذا الصدد، قال كريمر بول، الرئيس التنفيذي لشركة جيت آيروايز: "بالرغم من تزايد المنافسة على الصعيد المحلي نتيجة لدخول لاعبين جدد إلى السوق، إلا أن حصتنا السوقية في الهند قد ارتفعت بنسبة 1.1 نقطة مئوية لتصل إلى 21.9 في المائة. ويعني ذلك أن واحداً من كل خمسة مسافرين محليين قد سافر عبر جيت آيروايز".  

وأضاف: "رحب عملاؤنا بالتغييرات التي طبقناها وهو ما يعد بمثابة التصديق على تحولنا إلى علامة تجارية واحدة وتقديمنا لمنتجات الخدمة الكاملة بما يتكامل مع منهجية "الضيف أولاً" التي نتبعها فيما يتعلق بتقديم الخدمة والضيافة، بما يؤكد كذلك على نجاح استثماراتنا الكبيرة لتحسين المنتجات سواءً في الأجواء أو على الأرض".

وقد سجلت جيت آيروايز كذلك نمواً بنسبة 12.4 في المائة في أعداد المسافرين الدوليين خلال الربع الأول من العام المالي الحالي. ولتعزيز قدرات الربط العالمية للشركة، أضافت جيت آيروايز ثلاثة شركاء جدد بالرمز بما في ذلك طيران برلين، وطيران سيشل، وخطوط طيران بانكوك، بما يرفع العدد الإجمالي للشركاء بالرمز إلى 21 شريكاً. وشهد الربع الأول من العام المالي الحالي نمواً كبيراً بنسبة 51 في المائة على صعيد إجمالي أعداد المسافرين عبر رحلات الشركاء بالرمز، كما ارتفع كذلك عدد المسافرين عبر رحلات المشاركة بالرمز مع الشريكة الاستراتيجية "الاتحاد للطيران" وشركات الطيران الشريكة بنسبة 181 في المائة. واستفادت أعداد قياسية من المسافرين من تزايد الخيارات ورحلات الربط المتاحة عبر شبكة الوجهات المجمّعة.

وقال السيد كريمر: "تستمر التحديات التنافسية والهيكلية في سوق السفر الجوي بالهند في وضع ضغوط على معدلات العائدات والتكاليف. ولمواجهة هذه الضغوط، نستمر في التركيز على الاستفادة من تضافر الجهود على الصعيد التجاري والتشغيلي عبر شراكتنا مع الاتحاد للطيران".

وبموجب علاقة الشراكة بالحصص بين جيت آيروايز والاتحاد للطيران والتعاون مع شركات الطيران الشريكة، يتم تحقيق وفورات كبرى في التكاليف مع الاستفادة من تضافر الجهود في أنشطة الصيانة المشتركة ومرافق مناولة بضائع الشحن وتدريبات أطقم الضيافة الجوية والمشتريات المشتركة للطائرات والوقود وخدمات التأمين.