أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة - أعلنت مجموعة الاتحاد للطيران عن تعيين عبد الخالق سعيد رئيساً تنفيذياً جديداً لذراعها الهندسية شركة الاتحاد للطيران الهندسية، وليخلف بذلك جيف ويلكنسون، الذي يغادر منصبه بعد 11 عاما من العمل لدى الشركة. 

ويتمتع عبد الخالق سعيد بأكثر من 35 عاماً من الخبرة الدولية الواسعة في مجال خدمات صيانة الطائرات والإصلاح والعمرة (MRO)، حيث انضم إلى الاتحاد للطيران الهندسية قادماً من شركة توربين للخدمات والحلول (TS&S)، والتي كان يشغل فيها منصب الرئيس التنفيذي منذ عام 2014.

وشغل السيد سعيد قبل ذلك منصب الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي لتكنولوجيا الطائرات (أدات)، حتى استحواذ شركة الاتحاد للطيران عليها في عام 2014، والتي تحولت إلى شركة الاتحاد الهندسية. كما شغل خلال مسيرته مناصب عُليا في شركة مبادلة للطيران، وشركة جيت إيروايز، وطيران الخليج.

وأكد سعادة محمد مبارك فاضل المزروعي، رئيس مجلس إدارة مجموعة الاتحاد للطيران بالقول: "إنه لمن دواعي سرورنا انضمام عبد الخالق وقيادته فريقاً عالمياً من ذوي الخبرات في الاتحاد للطيران الهندسية".

وأضاف المزروعي: "لقد تمكَنت الشركة في غضون 25 عاما من تعزيز دور القطاع الطيران التجاري في دولة الإمارات العربية المتحدة وإبراز مكانة إمارة أبوظبي كمركز عالمي للطيران. ولا ريب في أن خبرة عبد الخالق سعيد الواسعة في مجال صناعة الطيران إلى جانب كونه قيادي متمرّس من شأنها أن تُمكننا من تحقيق نمو طموح واعتماد خطط مبتكرة لأعمالنا الهندسية لمواصلة النمو على نحو مستدام."

من جهته، أكد راي غاميل الرئيس التنفيذي المؤقت لمجموعة الاتحاد للطيران بالقول: "يحدونا الفخر بانضمام عبد الخالق لفريق عمل مجموعة الاتحاد للطيران وقيادته فريقاً عالمياً من ذوي الخبرات في الاتحاد للطيران الهندسية. ولا شك بأن أعمال الصيانة الهندسية تُمكّن شركة الاتحاد للطيران وشركات طيران عالمية أخرى من مواصلة تحليق أسطول طائراتهم عالياً في الاجواء من خلال تقديم خدمات تراعي أعلى مستويات السلامة والجودة".

وأضاف غاميل: "يمتلك عبد الخالق سعيد خبرة دولية واسعة في مجال صيانة وإصلاح وعمرة أعمال الطيران، ولديه اطلاع ومعرفة بقطاع الطيران في المنطقة، بالإضافة إلى سجل حافل من الإنجازات يجعله الخيار الأنسب لقيادة هذا القطاع الحيوي في مجموعة الاتحاد للطيران".

كما أثنى رئيس مجموعة الاتحاد للطيران المؤقت على إنجازات جيف ويلكينسون خلال فترة عمله حيث أشرف بدوره على دمج شركة أبوظبي لتقنيات الطائرات " أدات" مع شركة الاتحاد للطيران الهندسية، والتي تحتاج إلى مهارات قيادية عالية. فقد حصلت الشركة في عهده على اعتماد وموافقة الوكالة الأوروبية لسلامة الطيرانEASA  الخاصة بتصميم وتولي التغييرات والإصلاحات في المقصورات بتقنية 3D لتوفير حلول أكثر شمولاً من الجوانب الفنية.

من جهته، أعرب عبد الخالق سعيد عن فخره بالانضمام إلى شركة الاتحاد للطيران الهندسية، والتي تتبوأ خدماتها المبتكرة والمتخصصة  صيانة وإصلاح وعمرة أعمال الطيران مكان الصدارة في المنطقة والعالم.

وقال عبد الخالق: "إنني أتطلع قُدما إلى مواصلة العمل مع الفريق لاجتذاب أكبر عدد من عملاء الطيران من جميع أنحاء العالم، مما سيسهم بدوره في دفع عجلة نمو الاعمال في إمارة أبوظبي وتعزيز مكانتها كقاعدة تشغيل رئيسية في قطاع الطيران".