أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، أعلنت مجموعة الاتحاد للطيران عن إطلاق مبادرة مجتمعية تسعى من خلالها إلى التبرع بنحو 400 وجبة يومياً في المتوسط على أن تستمر المبادرة خلال العام الجاري وفي الأعوام القادمة، وسيصل مجموع الوجبات المقرر التبرع بها إلى 150 ألف وجبة سنوياً.  

وانطلاقاً من جهودها الكبيرة في مجال المسؤولية الاجتماعية والاستدامة، أبرمت مجموعة الاتحاد للطيران شراكة طموحة مع برنامج حفظ النعمة التابع لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية للتبرع بالوجبات الزائدة على متن الطائرة لصالح المدن العمالية في منطقة مصفح في أبوظبي. 

وفي إطار احتفائها بعام زايد، حرصت المجموعة على الإعلان عن المبادرة الإنسانية في مطلع شهر رمضان الفضيل بهدف تكريس روح الخير والعطاء خلال الشهر المبارك. 

وتنسجم هذه المبادرة مع محور الاستدامة لعام زايد، إذ يتم إعداد هذه الوجبات في الأساس لضيوف الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال والدرجة السياحية، ومن المزمع نقلها في شاحنة مصممة خصيصاً لهذا الغرض علماً بأن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ستتولى توفير مطابخ وشاحنات مجهزة لنقل وتخزين الوجبات وتوزيعها. 

وبهذه المناسبة، أفاد خالد غيث المحيربي، نائب أول للرئيس والمدير العام لشركة الاتحاد لخدمات المطار – العمليات الأرضية واستراتيجية المسؤولية الاجتماعية في الاتحاد للطيران: "نحن نحرص بشدة على دعم المجتمع المحلي ونفخر بمساندة الفئات الأقل حظاً في مختلف أنحاء المعمورة، كما تبحث مجموعة الاتحاد للطيران عن مختلف السبل لتعزيز حضورها على الساحة الإنسانية والخيرية." 

وأضاف قائلاً: "نستلهم هذه المبادرة من نبع وحكمة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، ونحن نقتفي أثره في حب الخير ودعم المجتمعات التي نعيش فيها ونعمل بها." 

ومن جانبه، أفاد سلطان الشحي، المدير العام لبرنامج حفظ النعمة التابع لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، "نحن سعداء بإطلاق هذه المبادرة بالتعاون مع مجموعة الاتحاد للطيران وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية. وتعكس هذه المبادرة روح العطاء التي تحظى بها العاصمة أبوظبي. وقد تعاونا مع الاتحاد للطيران في وقت سابق على إطلاق الكثير من المبادرات الخيرية والإنسانية. ولكن هذه المبادرة تنبض بطابع خاص من حيث التوقيت والحجم." 

ومن جهته، أكد جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية تقديره لمبادرة مجموعة الاتحاد للطيران في دعم جهود المؤسسات الخيرية والإنسانية بالدولة وتعزيز دوره في خدمة المجتمع، وأشار الجهاز إلى أنه ومن خلال علاقته الوثيقة مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتية بما يتعلق بمشروع حفظ النعمة يعمل على التحقق من صلاحية المواد الغذائية المقدمة للمشروع والتأكد من سلامتها للاستهلاك الآدمي، ويحرص على توعية وتثقيف الفرق التابعة للهيئة حول الطرق السليمة لتغليف ونقل وتخزين الأغذية بدءًا من استلامها ووصولاً إلى تسليمها للمستفيدين، وسيشرف الجهاز على عملية تسليم الوجبات من مجموعة الاتحاد للطيران لمشروع حفظ النعمة من خلال متابعة كافة إجراءات توريدها وتوزيعها على الأسر المحتاجة والمعوزة، كما سيعمل الجهاز بشكل متواصل على تقديم الدعم الفني لهذه الفرق 

وتعتزم الاتحاد للطيران إطلاق مجموعة كبيرة من الأنشطة والفعاليات على مستوى المسؤولية الاجتماعية للشركة خلال شهر رمضان الفضيل وذلك على مستوى المجتمع المحلي والساحة العالمية التي تمتد إلى الهند وسريلانكا وفيتنام ومختلف أرجاء المعمورة.

 

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا