07 فبراير 2014 10:00

أعلنت هيئة السياحة الأسترالية اليوم عن اختيار الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، شريكاً ذهبياً لقطاع الطيران ضمن برنامج التبادل التابع لهيئة السياحة الأسترالية لعام 2014، والذي يحتل المرتبة الأولى كأكبر فعاليات سنوية على مستوى أستراليا في قطاع السفر والسياحة والمخصصة للشركات ويتم إقامتها للمرة الأولى هذا العام في كيرنس. 

ومن المقرر تنظيم الفعاليات، التي تستقطب نحو 600 وفداً يمثلون الجهات المشترية من 38 دولة وحوالي 1200 وفداً يمثلون الجهات الموردة في كيرنس، كوينزلاند خلال الفترة ما بين 11 إلى 15 مايو 2014، والتي سيتم تنظيمها في مدينة إقليمية للمرة الأولى في تاريخ الفعاليات الذي يمتد إلى 35 عاماً.

وستتولى الاتحاد للطيران توفير رحلات الطيران لممثلي الجهات المشترية من المملكة المتحدة وأوروبا وسنغافورة والشرق الأوسط، مع تقديم خدمات الربط على متن الرحلات الداخلية التي تشغلها فيرجن أستراليا، شريكها بالحصص، إلى كيرنس.

ويأتي إعلان اليوم في أعقاب قيام الطرفين بتوقيع مذكرة تفاهم بقيمة 6 مليون دولار أسترالي تسري لمدة ثلاث سنوات في أواخر عام 2012، بما يسهم في تعزيز حركة السياحة الدولية الوافدة إلى أستراليا من المملكة المتحدة وأوروبا والشرق الأوسط.

وبهذه المناسبة، أكدت فرانسيس آن كيلر، المديرة الإدارية بالإنابة لهيئة السياحة الأسترالية، أن الاتحاد للطيران تمثل الشريك الأمثل لقطاع الطيران ضمن برنامج التبادل التابع للهيئة، ويعود الفضل في ذلك إلى امتلاكها شبكة وجهات دولية كبيرة وحائزة على الكثير من الجوائز الرفيعة.

وأضافت قائلة: "تحظى الاتحاد للطيران بمكانة مرموقة كواحدة من أصغر شركات الطيران عمراً التي أتثبت جدارتها في تقديم خدمات متكاملة، وما لبثت أن تمكنت من ترسيخ منزلتها في قطاع الخدمات الراقية، مستندة إلى التزام قوي نحو تعزيز قطاع السياحة، ويأتي إطلاق وجهة بيرث الجديدة، خلال شهر يوليو 2014، شاهداً عملياً على ذلك."

 وتابعت: "تم إبرام مذكرة التفاهم منذ ما يزيد على عام وأسهمت في زيادة الوعي حول أستراليا بين قاعدة عملاء الاتحاد للطيران في مختلف أرجاء المعمورة، والأهم من ذلك أنها ساعدت على إضفاء مزيد من الزخم على الحركة الجوية القادمة من بعض الأسواق الهامة للسياحة الوافدة. وتأتي هذه الرعاية بمثابة قاعدة قوية تنطلق منها الكثير من الفوائد المشتركة للجانبين."

ومن جهته، أفاد جيمس هوجن، رئيس المجموعة والرئيس التنفيذي في الاتحاد للطيران، بقوله: "يسر الاتحاد للطيران أن تستثمر في قطاع السياحة الأسترالي عبر دعم برنامج التبادل التابع لهيئة السياحة الأسترالية خلال عام 2014 وذلك للمرة الأولى."

"تمثل أستراليا واحدة من أبرز الأسواق في شبكة وجهات الاتحاد للطيران وسجلت أداءً قوياً بفضل الإقبال الهائل على أستراليا في أوساط ضيوف الشركة ولا سيما القادمين من المملكة المتحدة وأيرلندا وأوروبا والأسواق الواعدة في منطقة الشرق الأوسط."

وأضاف قائلاً: "تأتي الشراكة مع هيئة السياحة الأسترالية ضمن برنامج التبادل التابع للهيئة لعام 2014 كخطوة منطقية تستند إلى مذكرة التفاهم التي تمّ إبرامها خلال عام 2012 وتؤكد على التزام الاتحاد للطيران الدائم نحو دعم الاقتصاد والمجتمع الأسترالي عبر توطيد أواصر الشراكة مع دار الأوبرا في سيدني وملعب الاتحاد وهذا على سبيل المثال لا الحصر."

وتابع هوجن: "من خلال برنامج التبادل لعام 2014، نحظى بفرصة لتسليط الضوء على تجربة الضيوف الفريدة التي تقدمها الاتحاد في أوساط مجموعة جديدة من المتخصصين في قطاع السفر والنقل الجوي، بما يؤكد توسع شبكة وجهاتنا العالمية، ويعكس أرقى مستويات الراحة والرفاهية وكفاءة مركز عملياتنا التشغيلية في العاصمة أبوظبي."

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا