29 يونيو 2015 13:30

أعلنت شركة آس آر تكنيكس، إحدى الشركات العالمية المستقلة الرائدة المزودة للخدمات التقنية، في معرض باريس للطيران اليوم ، عن أنه تم اختيارها لتزويد خدمات المكونات المتكاملة لأسطول طائرات الاتحاد للطيران من طراز بوينغ 787، وقد وصلت المناقشات إلى مرحلة متقدمة فيما يخص توفير مزيد من خدمات الصيانة والإصلاح والعمرة (MRO).  

وستشهد الاتفاقية التي تبلغ أكثر من 150 مليون دولار أمريكي،  تزويد شركة آس آر تكنيكس للاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، بالدعم فيما يخص صيانة مكونات الطائرات لأسطولها من طراز بوينغ 787، الذي سيكون أكبر الأساطيل حول العالم بوصول عدد طائراتها من هذا الطراز إلى 71 طائرة بحلول العام 2023. 

وستغطي الاتفاقية عمليات الصيانة والإصلاح والعمرة للمكونات الأساسية لطائرات الاتحاد للطيران من طراز بوينغ 787، وتوفير إمكانية الحصول على خدمات مركز تجمّع المكوّنات الرئيسية للتوزيع فضلاً عن الدعم والخبرات اللوجستية والفنية والهندسية الواسعة. 

وفي هذا الصدد، تحدّث جيمس هوجن، الرئيس والرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران، قائلاً: "تؤكّد مثل هذه الاتفاقية على نمو العلاقات بين الاتحاد للطيران وآس آر تكنيكس، التي تمكّنت من إثبات قدراتها الكبيرة على صعيد إدارة متطلبات خدمات المكوّنات لأسطولنا القائم." 

وقال أيضًا: "كلنا ثقة من أن شركة أس آر تكنيكس تُعدّ أحد مزودي الخدمت الأعلى جودة من حيث توفير تلبية أفضل لمتطلبات أسطولنا من طراز بوينغ 787 على النطاق العالمي." 

وسوف تقود تلك الاتفاقية إلى زيادة كبيرة في حجم أعمال أس آر تكنيكس المتعلقة بخدمات مكونات طائرات بوينغ 787 القائمة، مما يؤكد على العروض التنافسية التي توفرها على صعيد هذه الفئة من السوق المتنامية. 

وعلّق أندريه وال، الرئيس التنفيذي لشركة أس آر تكنيكس، على الإعلان بقوله: "تعزز الاتفاقية الأخيرة تلك إلى حد بعيد من استراتيجية أس آر تكنيكس، التي تهدف إلى أن تصبح مزودًا رئيسيًا لشركات الطيران الكبرى على صعيد خدمات مكونات طائرات بوينغ 787، على امتداد هذه السوق المتنامية بسرعة." 

وأضاف: "تحتل طائرات بوينغ مكانة استراتيجية هامة على صعيد الخطط طويلة الأمد لكل من الاتحاد للطيران وأس آر تكنيك على السواء." 

واختتم كلامه بالقول: "إننا في غاية السعادة بتعميق شراكتنا الطويلة مع الاتحاد للطيران عبر توفير حلول مرنة وقيّمة على النطاق العالمي. ويأتي مثل هذا الاختيار ضمن سلسلة من الإنجازات الكبيرة التي حققتها آس أر تكنيكس، وهو برهان واضح على جودة الخدمات التي نقدمها وقوة الكوادر العاملة لدينا" 

وتجدر الإشارة إلى أن الاتحاد للطيران تُشغّل في الوقت الحالي ثلاث طائرات من طراز بوينغ 787 على وجهاتها الرئيسية المتوسطة والبعيدة المدى من أبوظبي إلى واشنطن العاصمة ومومباي وموسكو وبريسبان. ومن المقرر أن يتم توسيع الخدمات إلى زيوريخ في شهر يوليو/تمّوز، وسنغافورة في شهر أغسطس/آب، مع إضافة المزيد من الوجهات مع تسلّم الشركة للمزيد من هذا الطراز من الطائرات. علمًا بأن الشركة ستبدأ تسلّم طائرات من طراز بوينغ 787 المرتبة وفق نظام الدرجتين اعتبارًا من العام 2016 المقبل. 

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا