• Back row: Flanked by Etihad Airways’ cabin crew is Manchester City Coaching Clinics Head Coach Simon Hewitt. Front row: Oakleigh Cannons Football Club members get ready to train with the best.

27 يوليو 2015 11:00

حظي أكثر من 400 طفل أسترالي بفرصة شحذ مهاراتهم في كرة القدم، من خلال المشاركة بدورات تدريبية مع نادي مانشستر سيتي لكرة القدم أقيمت الأسبوع الفائت.  

وتُقام تلك الدورات التدريبية حول العالم من قبل فريق ملتزم ومختصص من مدربي نادي مانشستر سيتي لكرة القدم، يسعى لتحفيز وإلهام اللاعبين الصغار عبر توفير تدريبات مكثفة في جو من المرح والبهجة. علمًا بأن تلك الدورات التدريبية تجري بالتعاون المشترك بين نادي مانشستر سيتي لكرة القدم والاتحاد للطيران الراعي الرئيسي للنادي. 

وقد جرت الدورات التدريبية في أستراليا في كل من نادي أوكليه كانونز وأكاديمية كرة القدم في ملبورن، ومدرسة بوندال ستايت ونادي موغيل لكرة القدم في بريسبن. 

وفي هذا الخصوص، أفاد بيتر بومغارتنر، رئيس الشؤون التجارية في الاتحاد للطيران بقوله أن الشركة في غاية السعادة برد الجميل للمجتمع عبر شراكتها مع نادي مانشستر سيتي لكرة القدم. 

حيث قال: "تعتبر الدورات التدريبية تلك فرصة ممتازة أمام الاتحاد للطيران للمساهمة بإيجابية في المجتمع ورد الجميل إلى السوق التي لطالما أظهرت دعمها وولاءها للشركة. 

وأضاف: "يهمّنا أن يحظى كل طفل من المشاركين بالفائدة من تلك الدروس التدريبية من خلال العمل الجماعي، وتشجيعهم على اتباع أسلوب حياة صحي ملؤه النشاط والحيوية."

وأشار كون كافالاكيس، رئيس مجلس إدارة نادي أوكليه كانونز لكرة القدم، إلى أن المشاركة في الدورات التدريبية لنادي مانشستر سيتي كانت فرصة رائعة بالنسبة لناديه. 

مؤكّدًا بقوله: "كانت سعادة الأطفال في نادي أوكليه كانونز لكرة القدم بالتدريبات التي تلقوها من مدربي نادي مانشستر سيتي لا توصف. فلا شيء يُضاهي سعادة محبي كرة القدم اليافعين في الحصول على الإرشادات التدريبية والنصح من مدربين استحقوا بجدارة بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لموسم 2013/14." 

وأضاف: "أنهى الأطفال الدورات التدريبية بالكثير من التحفيز والإلهام، وكان من الرائع رؤية الحماس الذي التمع في عيونهم حيال تلك الرياضة." 

واختتم كلامه بالقول: "كانت تلك الفرصة حافزًا هامًا لهم وساهمت بتشجيع اللاعبين الصغار على مواصلة شحذ مهاراتهم الرياضية والسعي لأنه يصبحوا في المستقبل نجومًا حقيقيين." 

وعبّر سيمون هيويت، المدرب الرئيس لدورات نادي مانشستر سيتي التدريبية عن سعادة ناديه بنقل تلك الدورات الناجحة إلى كل من ملبورن وبريسبن. 

قائلاً في هذا الشأن: "حققت مدارس الاتحاد للطيران التدريبية لكرة القدم نجاحًا كبيرًا على امتداد العالم، ونحن في غاية السعادة بنقلها إلى أستراليا. لقد كان التجاوب خلال الأسبوعين الفائتين غامرًا بحق." 

واختتم كلامه بالقول: "يتشرّف نادي مانشستر سيتي لكرة القدم بمشاركة خبراته ومهاراته وتقنياته التدريبية لإلهام اليافعين الموهوبين الممتلئين حماسًا وحبًا لكرة القدم."

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا