أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة- تعتزم الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، زيادة قدرتها الاستيعابية بين أبوظبي والعاصمة اللبنانية، بيروت، عبر استبدال الطائرة المستخدمة على هذا الخط من إيرباص 321 إلى بوينغ 787-9 دريملاينر ابتداء من 27 أكتوبر 2019. 

وتأتي ترقية الخدمة من طائرة صغيرة البدن إلى طائرة عريضة بعد القرار الذي أصدرته وزارة الخارجية والتعاون الدولي بالأمس بالسماح للمواطنين الإماراتيين بالسفر إلى لبنان، حيث من المتوقع أن تؤدي هذه الخطوة إلى زيادة طلب السفر بين البلدين بشكل كبير.

وستنطلق رحلة الاتحاد للطيران رقم EY535 من أبوظبي عند الساعة 9:50 صباحاً، فيما تقلع رحلة العودة رقم EY538 من بيروت الساعة 2:00 ظهرا لتصل إلى أبوظبي عند الساعة 7:35 مساء. وستخصص الاتحاد للطيران طائرة من طراز بوينغ 787-9 المرتبة بنظام الدرجتين وتضم 299 مقعداً منها 28 مقصورة في درجة رجال الأعمال و271 مقعداً ذكياً في الدرجة السياحية، وجميعها مزودة بنظام الترفيه E-Box الشهير. كما يوفر هذا الطراز زيادة في القدرة الاستيعابية على الشحن.

في هذه المناسبة، أعلن روبن كامارك، الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في مجموعة الاتحاد للطيران "يعتبر لبنان سوقا أساسيا بالنسبة لدولة الإمارات العربية المتحدة والناقل الوطني. وقد اختارت الاتحاد للطيران العاصمة اللبنانية لتكون أولى وجهاتها عند اطلاق رحلاتها التجارية في نوفمبر 2003. حين صدر القرار بالأمس، سارعنا إلى زيادة القدرة الاستيعابية لملاقاة الطلب المتوقع على رحلات المسافرين ورحلات الشحن، وخصصنا أحدث طائراتنا ومنتجاتنا لهذا الخط."

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا