أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة: أطلقت مجموعة الاتحاد للطيران مبادرة هامّة تسعى من خلالها إلى دعم لاعبي وضيوف الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019 وذلك عبر تطوير دورة تدريبية إلكترونية مبتكرة لموظفيها تهدف إلى دعم ذوي الهمم. 

ومع انطلاق أكبر حدث رياضي وإنساني على مستوى العالم في 14 مارس أي خلال خمسين يوماً فقط، تعتبر مجموعة الاتحاد للطيران أول شركة في قطاع الطيران تتولى إطلاق مثل هذه المبادرة الهامّة والتي تصبو من خلالها إلى تعزيز الوعي والتفاهم مع أصحاب الهمم من ذوي الإعاقات الذهنية انسجاماً مع مسيرة الأولمبياد الخاص.

تضمّ الدورة التدريبية إرشادات عامّة عن كيفية تعزيز التواصل والتفاعل مع ذوي الهمم وسط أجواء من الحب والاحترام والتسامح، تأكيداً على أن لكل فرد شخصية متفردة ومتميزة عن الآخرين ومن ثم تتنوع تطلعاته ورغباته.

وبهذه المناسبة، أفادت ليندا سيليستينو، نائب الرئيس لشؤون خدمات الضيوف وتقديم الخدمات في مجموعة الاتحاد للطيران: "تمثل هذه الدورة التدريبية خطوة هامّة في رحلتنا نحو دعم الاولمبياد الخاص ولا سيما أنها تأتي في عام التسامح."

وأضافت قائلة: "تتطلع الاتحاد للطيران لأداء دور فاعل في إنجاح هذا الحدث العالمي وذلك عبر تقديم أرقى الخدمات من خلال الموظفين المتطوعين في الألعاب العالمية، أو القائمين على إتمام إجراءات السفر للضيوف في المطار أو من يقومون بخدمتهم على ارتفاع 38 ألف قدم أو من يشجّعون الرياضيين في الملعب."

وسوف يتّلقى موظفو الاتحاد البالغ عددهم 23 ألف موظف الدورة التدريبية عبر منصة التعلم الإلكتروني الخاصة بمجموعة الطيران والسفر، والتي يمكن الوصول إليها عبر الأجهزة المتحركة والكمبيوتر اللوحي.

تهدف الدورة التدريبية إلى توفير إرشادات عامة حول سبل تقديم الدعم لأصحاب الهمم، ويشمل ذلك الضيوف ممن لديهم إعاقة ذهنية أو صعوبة في الحركة أو ضعف في السمع أو البصر.

ومن المعلوم أن بيئة المطار والطائرة تنطوي على تحديات خاصة بالنسبة للرياضيين والضيوف الذين يندر سفرهم جواً أو لم يسافروا بالطائرة قط، ولذا قامت الاتحاد للطيران بتوفير دورة تدريبية متخصصة لطواقم الضيافة الجوية امتدت على مدار عدة أشهر للتأكد من جاهزية كوادرها العالمية لمساعدة الرياضيين وعائلاتهم والمشجعين خلال رحلتهم.

وفي وقت سابق، قامت الاتحاد للطيران بندب 20 موظفًا إماراتيا بدوام كامل لدى الأولمبياد الخاص لتولي مهام مختلفة، كما تطوع حوالي 800 موظف للمشاركة في الألعاب اعتباراً من 14 مارس.

وسوف يشارك الرياضيون والمشجعون والضيوف من أكثر من 190 دولة في الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019 والذي سيقام خلال الفترة ما بين 14 إلى 21 مارس.

وتمّ إعلان الاتحاد للطيران كشريك الطيران الرسمي للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية في مايو 2017 وذلك خلال الاحتفال بتوقيع مذكرة تفاهم بين سعادة محمد مبارك المزروعي، رئيس مجلس إدارة مجموعة الاتحاد للطيران ومعالي محمد عبدالله الجنيبي رئيس اللجنة العليا للأولمبياد الخاص الألعاب الصيفية.

وسيشهد شهر مارس القادم إقامة الأولمبياد الخاص لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط في تأكيد واضع على التزام أبوظبي نحو ترسيخ التسامح ودعم رسالة الأولمبياد الخاص لتعزيز روح الاندماج والترحيب بالجميع.

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا