تتعاون مجموعة من الشركات الفاعلة في صناعة الطيران سوياً لتأسيس تحالف جديد في مجال تعديلات الطائرات، حيث أعلنت كل من "الاتحاد للطيران الهندسية" و"إي إيه دي إيروسبيس" و"لوفتهانزا تيكنيك" و"إنفوي إيروسبيس"، الرائدة في قطاع التجهيزات والتعديلات التحديثية للطائرات، عن التوقيع على مذكرة تفاهم لتأسيس "تحالف معدلي الطائرات المستقلين" (IAMA). 

ويهدف "تحالف معدلي الطائرات المستقلين" إلى تشجيع مشغلي ومالكي الطائرات على تعديل وتحديث أساطيل الطائرات التابعة لهم من خلال المعدات عالية الجودة والفحوصات الصارمة، بغض النظر عن أي من الشركات الأعضاء في تحالف معدلي الطائرات المستقلين يقدم تلك الخدمات الهندسية.

ويمكن اعتماد تعديلات الطائرات، مثل تركيب مقصورات جديدة أو حلول اتصالات أو أنظمة إلكترونيات الطيران، وتوثيقها من خلال "شهادة طراز تكميلية" (STC) صادرة من مزودين متخصصين مثل الشركات الأعضاء في تحالف معدلي الطائرات المستقلين. ويعالج التحالف التحديات التي تواجه العملاء فيما يتعلق بالتوثيق وتوفر البيانات وإتاحة شبكة عالمية لدعم العملاء على امتداد مختلف الأطر التنظيمية لدى العديد من السلطات الوطنية.

كما تشمل الأهداف الرئيسية لتحالف معدلي الطائرات المستقلين العمل على تحقيق التوافق على معايير مشتركة للتوثيق والجودة لشهادات الطراز التكميلية، وتأسيس منصة توثيق مفتوحة وآمنة للعملاء من شركات الطيران ومالكي الطائرات باستخدام شهادات الطراز التكميلية الخاصة باعتماد التعديلات، إلى جانب تعزيز وعي الجمهور المعني وأوساط الخبراء بشأن مزايا حلول التعديلات المعتمدة بموجب شهادات الطراز التكميلية.

وبهذا الصدد، أفاد برنارد رانديراث، نائب الرئيس لشؤون التصميم والهندسة والابتكار بالاتحاد للطيران الهندسية، بالقول: "يعدُّ هذا التحالف خطوة إيجابية نحو التصدي للتحديات التي تواجه العملاء اليوم فيما يتعلق بحلول تعديلات الطائرات المعتمدة بشهادات الطراز التكميلية. وبصفتنا أكبر مزود لخدمات الصيانة والإصلاح والعَمرة للطائرات في منطقة الشرق الأوسط، نستخدم حلول مصنعي المعدات الأصلية إلا أن الاتحاد للطيران الهندسية تحظى بسمعة مرموقة على صعيد الابتكار وتطبيق التعديلات الخاصة بها المعتمدة بشهادات الطراز التكميلية. ونحن واثقون أن مصنعي المعدات الأصلية كذلك سوف يستفيدون من الدخول في عضوية تحالف معدلي الطائرات المستقلين المفتوحة لكافة مزودي خدمات تعديل الطائرات".

وأضاف: "يحتاج عملاؤنا إلى حلول سلسة ودعم فعال خلال تطبيق التعديلات وفيما بعد ذلك أثناء التشغيل وهو الأهم. وتعتبر شهادات الطراز التكميلية وسيلة سريعة وفعالة من حيث التكلفة لتقديم تعديلات الطائرات، ويمثل تحالف معدلي الطائرات المستقلين نهجاً واعداً لمعالجة محاور حيوية مثل تبسيط عملية التوثيق والدعم المستمر ما بعد البيع".

من جهته، قال توماس روكيرت، رئيس قسم الصيانة الأساسية وتعديلات الطائرات في لوفتهانزا تيكنيك: "نساهم في تمكين مشغلي الطائرات من اتخاذ القرار بموضوعية واستقلالية بشأن أفضل حلول التعديلات الممكنة لأسطول طائراتهم، بغض النظر عن اختيارهم لمزود خدمة محدد. وتمثل السلامة ومرونة تطبيق حلول التعديلات بناءً على مطالب العملاء، إلى جانب السرعة والكفاءة، المحور الرئيسي للأنشطة التي نتولى تنفيذها".

وقال أندرياس جيرمان، رئيس مؤسسة التصميم في لوفتهانزا تيكنيك: "يعتبر الحفاظ على القيمة وتوفر الدعم الموثوق به طوال دورة حياة الطائرات عوامل أساسية لدى مشغلي الطائرات ومالكيها. ويعمل أعضاء تحالف معدلي الطائرات المستقلين سوياً لتطوير معايير شفافة من شأنها مساعدة العملاء في اتخاذ القرارات الصحيحة".

وتعليقاً على ذلك، قال باتريك جيندر، مدير المبيعات بشركة إي آيه دي آيروسبيس: "تحتاج المنظومة التي تعمل بها شركات تعديل أجزاء الطائرات إلى "موطن" يجمع بينها لمناقشة التحديات وأفضل الممارسات وتحسين الخدمات من خلال تقديم رسالة موحدة إلى السوق. ونحن نهدف سوياً إلى صياغة مستقبل تعديلات الطائرات المعتمدة بشهادات الطراز التكميلية في عالم الطيران".

وبدوره، قال روماين مبوانج سيبوه، رئيس قسم صلاحية الطيران بشركة إي آيه دي آيروسبيس: "تنطوي سوق التعديلات التحديثية للطائرات على تحديات محددة تواجه العملاء والمشغلين على صعيد التنظيم والتبادل الإلزامي للبيانات. وسوف يكون تحالف معدلي الطائرات المستقلين مرجعاً تعاونياً ومصدرا للمعلومات وصوتا مشتركاً أمام الجهات التنظيمية ولجان توحيد المعايير فيما يختص بكيفية استيفاء التعديلات المعتمدة بشهادات الطراز التكميلية لتلك الالتزامات. وحيث أننا جميعاً نعمل في صميم هذا النشاط، يتولى تحالف معدلي الطائرات المستقلين معالجة هذه التحديات على أساس يومي. وسوف يعمل التحالف على تشجيع القواعد التنظيمية المتناسبة والمتكيفة مع الواقع، إلى جانب العمل سوياً على تطوير وتوفير الأدوات المثالية للأعضاء".

وتعقيباً على ذلك، قال أدريان هونير، الشريك والمسؤول الرئيسي عن برنامج تراخيص مؤسسات الاعتماد المفوضة "ODA" في شركة إينفوي إيروسبيس المحدودة: "تحدونا الحماسة بالانضمام إلى تحالف معدلي الطائرات المستقلين، حيث سيوفر هذا التحالف لأعضائه صوتاً مسموعاً لحل المسائل التي تؤثر على اعتمادات إصدار شهادات التعديلات التحديثية للطائرات. وتعكس مشاركتنا في تحالف معدلي الطائرات التزامنا إزاء عملائنا الحاليين والمستقبليين بأن نكون واحدة من الشركات الرائدة في مجال الخدمات عالية الجودة لإصدار شهادات تعديلات الطائرات".

من جهته، قال مارلين فيجيل، الشريك والمسؤول ببرنامج تراخيص مؤسسات الاعتماد المفوضة بشركة إينفوي إيروسبيس: "تفرض أعمال التعديلات التحديثية للطائرات تحديات فريدة، غير أن تحالف معدلي الطائرات المستقلين سوف يوفر لأعضائه التوجيه والاستشارات اللازمة للتعامل مع تلك التحديات، لاسيما عند التعامل مع الجهات التنظيمية والقطاع بصورة عامة. وسوف يساعد ذلك الأعضاء على رفع معايير إصدار شهادات التعديلات لضمان أعلى مستويات الجودة لمنتجات التعديلات المعتمدة بشهادات الطراز التكميلية".

ومن المقرر اجتماع الأعضاء لإطلاق "تحالف معدلي الطائرات المستقلين" خلال ربيع 2019. وتعدُّ العضوية في تحالف معدلي الطائرات المستقلين مفتوحة أمام كافة المشاركين في أسواق قطاع الطيران بما في ذلك مصنعي الطائرات، وشركات الطيران، والموردين، ومؤجري الطائرات، حيث يؤمن الأعضاء المؤسسون للتحالف بأن سوق تعديلات الطائرات ستعود بالفائدة على الجميع حين تصبح أكثر قوة وشفافية. ويعمل أعضاء التحالف سوياً على بناء سوق تتسم بالشفافية والتميز والاستقلالية لخدمات التعديلات التحديثية للطائرات، بما يوفر مزيداً من الخيارات للمشغلين والقيمة المضافة لصناعة الطيران بصورة عامة.

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال