15 يوليو 2015 13:30

رحبت طيران سيشل، الناقل الوطني لجمهورية سيشل، بإعفاء حاملي جوازات السفر السيشلية المسافرين إلى دولة الإمارات العربية المتحدة من تأشيرات الدخول المسبقة إلى الدولة وذلك بدءاً من الخميس الموافق 16 يوليو/تمّوز 2015.  

وفي إطار الإعفاء من التأشيرة، سوف يُسمَح لمواطني سيشل بزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة لمدة تصل إلى 90 يوماً دون الحاجة إلى تقديم طلب للحصول على التأشيرة قبل السفر. وسوف يتم منح التأشيرة لمواطني سيشل مجاناً عند الوصول. 

وتعليقاً على ذلك، أفاد معالي جويل مورجان، وزير الشؤون الخارجية والنقل ورئيس مجلس إدارة طيران سيشل، بالقول: "يساهم هذا الإعفاء من التأشيرة المسبقة في تسهيل سفر مواطني سيشل إلى دولة الإمارات العربية المتحدة ويعزز من أواصر العلاقات الثنائية الراسخة بين البلدين التي تمتد لسنوات طويلة". 

وقال: "يعدُّ ذلك أيضاً دلالة واضحة على عزمنا على توطيد هذه العلاقات كما يؤكد على مستوى الثقة العميقة المتبادلة بين سيشل ودولة الإمارات العربية المتحدة التي تعد أكبر وجهة للسفر الصادر من سيشل وصاحبة أكثر الروابط الجوية بأرخبيل سيشل". 

وأضاف: "يأتي هذا الإعفاء من تأشيرات الدخول المسبقة كذلك في إطار المعاملة بالمثل عبر سياسة سيشل المتمثلة في منح كافة الزائرين تأشيرة الدخول عند الوصول ومن بينهم مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة، وهو ما ساهم في أن تصبح دولة الإمارات العربية المتحدة رابع أكبر سوق للسياحة القادمة إلى سيشل". 

وبدءاً من الأول من يوليو/تمّوز 2015، زادت رحلات الذهاب والعودة التي تشغلها طيران سيشل والاتحاد للطيران بين سيشل وأبوظبي إلى 14 رحلة أسبوعياً إجمالاً. ويتم تشغيل هذه الرحلات عبر طائرة من طراز إيرباص A320 مرتبة بنظام الدرجتين وتضم 16 مقعداً في درجة رجال الأعمال و120 مقعداً بالدرجة السياحية، بما يوفر 3,800 مقعداً أسبوعياً للمسافرين على هذه الوجهة. 

وبدوره، قال روي كينير، الرئيس التنفيذي لشركة طيران سيشل: "تساهم هذه التطورات في جعل السفر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة أقل تكلفة وأكثر يسراً لمواطني سيشل الذين لن يحتاجوا الآن إلى الدفع مقابل تأشيرة الدخول أو الانتظار حتى معالجة طلبات التأشيرات". 

وأضاف: "تعدُّ دولة الإمارات العربية المتحدة وجهة للعطلات والأعمال ذات شعبية لدى مواطني سيشل، ولاسيّما من أجل تجارب التسوق المتميزة التي توفرها لهم. وخلال النصف الأول من عام 2015، سافر ما يصل إلى 4,425 مواطن سيشلي إلى دولة الإمارات العربية المتحدة بما يمثل 26 في المائة من إجمالي كافة المسافرين المغادرين". 

وعقّب بالقول: "في المقابل، زار 8,646 مواطناً إماراتياً جزر سيشل خلال النصف الأول من العام الحالي. ولتلبية الطلب القوي على خدمات السفر في كلا الاتجاهين، عملنا مع الاتحاد للطيران على تعزيز جداول رحلاتنا المشتركة ونوفر سوياً رحلتين يومياً بين سيشل ودولة الإمارات العربية المتحدة". 

واختتم حديثه بالقول: "يساهم هذا الإعفاء من التأشيرة كذلك في التسهيل على ضيوفنا الراغبين في إضافة فترة توقف قصيرة في أبوظبي إلى مخططات أسفارهم، وعلى سبيل المثال سوف يصبح بمقدورهم الجمع بين رحلة عبر طيران سيشل إلى مومباي والعودة منها عبر أبوظبي على متن رحلة بالرمز المشترك تشغلها الاتحاد للطيران". 

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا