أعلنت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، أنها ستكون شركة الطيران الرسمية للجولة الأوروبية لجولف السيدات في عام 2016 التي تضمّ أبرز لاعبات الجولف المحترفات في أوروبا. 

تأسست الجولة الأوروبية لجولف السيدات عام 1978 وكانت تعرف باسم رابطة الجولف لغرب ولاية بنسلفانيا "WPGA"، وتحولت على مدار الستة والثلاثين عاماً الماضية إلى منظمة رياضية معترف بها دولياً. وفي عام 2015، أقامت الجولة أكثر من 20 بطولة في 18 دولة لقاعدة أعضاء تضمّ أكثر من 30 جنسية مختلفة. 

وتجدر الإشارة إلى أن الاتحاد للطيران تُعدّ مشاركاً نشطاً في الرياضة العالمية وتهدف إلى أن تكون مثلاً يقتدى به عبر توثيق الشراكات مع الشخصيات الرياضية والفعاليات والفرق والجولات النسائية مثل الجولة الأوروبية لجولف السيدات.

ترعى الاتحاد للطيران حالياً نادي مانشستر سيتي لكرة القدم للسيدات ونادي ملبورن سيتي لكرة القدم للسيدات ونادي واشنطن ميستكس للسيدات التابع لاتحاد كرة السلة الأمريكي الوطني. 

تُمثل السيدات عنصراً هاماً من القوى العاملة في الاتحاد للطيران وأصبحت الشركة على نحو متزايد جهة العمل المفضلة داخل منطقة الشرق الأوسط. تضم الشركة أكثر من ثمانية آلاف سيدة من 144 جنسية، من بين القوى العاملة في الشركة التي تبلغ نحو 24 ألف موظف. 

وبهذه المناسبة، أفاد باتريك بيرس، نائب الرئيس لشؤون الرعاية في الاتحاد للطيران، قائلاً: "أقامت الاتحاد للطيران علاقات شراكة مع العديد من المرافق الرياضية في مختلف أنحاء العالم التي تضمّ كرة القدم والكريكيت وسباق الفورمولا وكرة السلة والهوكي وركوب الدراجات. ويقدم دعمنا للجولة الأوروبية لجولف السيدات فرصة أخرى للاتحاد للطيران لتعزيز علامتها التجارية وأنشطتها أمام الجمهور الدولي الشغوف بالجولف." 

ويقول إيفان خوداباخش، الرئيس التنفيذي للجولة الأوروبية لجولف السيدات: "يسرنا أن ندخل شراكة عالمية مع الاتحاد للطيران، أحد أهم الشركات في العالم بمعنى الكلمة. تمثل العلاقة الجديدة شهادة على مكانة الجولة الأوروبية لجولف السيدات وعلى نجاح لاعباتنا حول العالم." 

وتجعل هذه الشراكة الاتحاد للطيران الشريك الثاني العالمي للجولة الأوروبية لجولف السيدات، لتنضمّ إلى أوميجا، الساعة الرسمية للجولة. وسوف تتعاون الاتحاد للطيران والجولة الأوروبية لجولف السيدات في سلسلة من مبادرات التسويق، والإعلام على متن الطائرة، للترويج لمباريات لاعبات الجولف العالميات. 

وقالت منى وليد، نائب الرئيس لشؤون استقطاب المواهب والمهارات في الاتحاد للطيران: "تلتزم الاتحاد للطيران بتطوير السيدات داخل الكوادر البشرية، ويعتبر انسجام رعايتنا الرياضية مع أهداف الشركة أمراً هاماً لتعزيز استراتيجية الشركة الأوسع. وشاركت أكثر من ألف موظفة بالفعل في الأندية الرياضية في دولة الإمارات العربية المتحدة وسوف نستمر في الاستفادة من استثماراتنا في عالم الرياضة لإشراك موظفينا الحاليين والمستقبليين." 

وفي وقتٍ سابق من العام، جاءت الاتحاد للطيران في المرتبة العشرين كجهة العمل المفضلة ضمن قائمة لينكد-إن لأكثر مائة جهة عمل جذباً للموظفين في قائمتها لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا. وجاءت الشركة في قائمة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا الكبرى لأبرز 25 شركة التي تضمّ أيضاً شركات كبرى مثل جوجل وأبل ويونيليفر وتفوقت على علامات تجارية عالمية مثل نايك وبيربيري وتويتر.

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا