23 أكتوبر 2015 08:30

جاءت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، في المرتبة العشرين بين أكثر جهات العمل جذباً للموظفين والكفاءات المهنية وذلك وفق قائمة "أكثر 100 جهة عمل جذباً للموظفين في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا" الصادرة عن موقع "لينكد-إن" لعام 2015.  

ويعتمد تصنيف جهات العمل الأكثر استقطاباً للكفاءات المهنية على مدى الوعي بالعلامة التجارية لجهة العمل ومليارات التفاعلات من أعضاء موقع لينكد-إن الذين يزيد عددهم عن 380 مليون عضو. وتُصنَف الشركات حسب عدد المستخدمين الذين يشاهدون صفحات موظفيها ويقومون بالتواصل معهم، وزيارة أو متابعة صفحات الشركة ومشاهدة إعلانات الوظائف التي تنشرها الشركة وعدد مرات التقديم لشغل هذه الوظائف. 

وقد أعلن موقع لينكد-إن، الذي يعدُّ أكبر شبكة مهنية في العالم على الإنترنت، عن التصنيفات خلال مؤتمره "تالنت كونيكت 2015" الذي انعقد أمس في لندن. وجاءت الاتحاد للطيران ضمن قائمة أكثر 25 شركة جذباً للموظفين في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا بجانب شركات مرموقة مثل جوجل، وأبل، ويونيليفر. وشغلت الاتحاد للطيران ترتيباً متقدماً على علامات تجارية عالمية مثل نايكي وبيربري وتويتر. 

وبهذا الصدد، أفاد راي غاميل، رئيس شؤون الموظفين والأداء بالاتحاد للطيران، بالقول: "تحدونا السعادة بأن نحصل على هذا التقدير الرائع للعام الثاني على التوالي، بما يمثل شهادة دامغة على أن الاتحاد للطيران قد نجحت في بناء واحدة من أقوى العلامات التجارية استقطاباً للكوادر الماهرة في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا بناءً على تفاعل الشركة مع أعضاء موقع لينكد-إن".

وقال: "تعدُّ الاتحاد للطيران واحدةً من جهات العمل المفضلة لدى الكثيرين ولا ريب أن موظفينا، الذين يتميزن بروح المشاركة العالية والتحفيز، هم الركيزة الأساسية في النمو الذي حققناه. ويسلط هذا التكريم الضوء على تركيزنا الدائم على بناء ثقافة الفوز لموظفينا من خلال توفير أدوار وظيفية تظهر قدراتهم والتشجيع على ثقافة الأداء المتفوق وتوفير فرص للتقدم الوظيفي".

وأضاف: "نحن نوفر لموظفينا الذين يزيد عددهم اليوم عن 25 ألف موظف من أكثر من 140 جنسية مختلفة العديد من المزايا الوظيفية الفريدة، بما في ذلك روضة أطفال في الشركة، وخدمة سيارة الإسعاف المخصصة لموظفي الشركة، ومركز طبي متكامل الخدمات، ومزايا السفر والرحلات، والمساعدة في توفير السكن والدعم في التعليم".

وبدوره، قال علي مطر، رئيس شؤون حلول المواهب في لينكد-إن الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "يسعدني أن أتقدم بالتهنئة إلى الاتحاد للطيران على تصنيفها ضمن قائمة لينكد-إن لعام 2015 لأكثر 100 جهة عمل جذباً للموظفين في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا. ويظهر الحضور المستمر للعلامات التجارية الكبرى من المنطقة مدى التقدم والعمل الدؤوب الذي تقوم به جهات العمل في الشرق الأوسط لاستقطاب أفضل المهارات بما يضعها في مصاف أكثر جهات العمل جذباً للكفاءات المهنية على الصعيد العالمي".

وقد فازت الاتحاد للطيران بالعديد من الجوائز على صعيد التوظيف خلال عام 2015 والتي كان آخرها الفوز بجائزة "مبادرة التوطين للعام" في إطار "جوائز التميّز في الموارد البشرية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا" لعام 2015.

وتعليقاً على ذلك، قال السيد غاميل: "من شأن تكريمنا على الصعيد العالمي كواحدة من أفضل الشركات جذباً للمهارات أن يعزز قدرتنا على استقطاب وتوظيف أفضل الكوادر والكفاءات المهنية. ولدينا مئات الوظائف الشاغرة في الوقت الراهن ونسعى دوماً لتعيين الأفراد ذوي المهارات العالية".

ومن خلال صفحة الاتحاد للطيران على موقع لينكد-إن والتي يتابعها ما يزيد على 240 ألف متابع، تعمل الشركة على التعريف بمزايا وقيم الشركة كجهة عمل متميزة من أجل استقطاب وتوظيف المتخصصين أصحاب الكفاءة العالية. ويتاح للمتابعين لصفحة الشركة معرفة المزيد عن قيم وثقافة الشركة وبناء صورة أكثر وضوحاً عن بيئة العمل في الاتحاد للطيران والحياة في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

وللمهتمين بمعرفة المزيد من التفاصيل عن فرص العمل في الاتحاد للطيران، يمكن زيارة الموقع الإلكتروني: etihad.com/careers أو متابعة صفحة الشركة على لينكد-إن.