26 مارس 2015 09:30

أعلن تحالف الشحن العالمي ((WCA، الذي يعد أكبر وأقوى شبكة مهنية لوكلاء الشحن المستقلين في العالم حيث تجمع عضويته بين ما يزيد عن 5,700 عضواً من الشركات ووكالات الشحن التي تتخذ مقار لها في 191 دولة حول العالم، عن عزمه عقد "المؤتمر العالمي السنوي لتحالف الشحن العالمي" لعام 2016 في العاصمة الإماراتية أبوظبي.  

وسوف ينعقد المؤتمر، الذي يتوقع أن يستقطب ما يقرب من 2,500 موفداً عن وكالات الشحن العالمية، في مركز أبوظبي الوطني للمعارض خلال الفترة من 10 إلى 16 مارس/آذار 2016. 

وبهذا الصدد، قال حميد مطر الظاهري، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض (أدنيك) ومجموعة الشركات التابعة لها بالإنابة: "تمثل استضافتنا للمؤتمر العالمي السنوي لتحالف الشحن العالمي إضافة قيمة لمجموعة المؤتمرات التي يستضيفها مركز أبوظبي الوطني للمعارض، وسنعمل جاهدين مع جميع الشركاء على تسخير كافة الإمكانات المتاحة لإنجاحه وإخراجه على الوجه الأمثل. وتقوم استراتيجية عملنا الجديدة على التركيز على قطاع المؤتمرات والاجتماعات المتخصصة وذلك عبر تعزيز شبكة علاقاتنا في مختلف القطاعات الاقتصادية ومن خلال سعينا الدؤوب لاستقطاب المؤتمرات الدولية الكبرى واستضافتها في العاصمة أبوظبي."

وتجدر الإشارة إلى أن الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، قد اختيرت "شركة الشحن الجوي الرسمية الشريكة" للمؤتمر على مدار السنوات الأربع الماضية، ولعبت دوراً محورياً في دعم منظمي المؤتمر في قرارهم لعقد هذه الفعالية الهامة في العاصمة الإماراتية أبوظبي حيث مركز العمليات التشغيلية الرئيسي للشركة. 

وتعليقاً على ذلك، قال ديفيد كير، نائب الرئيس لشؤون الشحن بالاتحاد للطيران "يحدونا الفخر بأن نشهد انعقاد هذا المؤتمر العالمي لصناعة الشحن في العاصمة أبوظبي، ونتطلع قُدُماً إلى العمل عن كثب مع شركة أبوظبي الوطنية للمعارض وغيرها من شركاء الفعالية لضمان توفير أرقى التجارب للآلاف من الوفود الحاضرين للمؤتمر خلال زيارتهم للعاصمة أبوظبي".  

وأضاف "على مدار السنوات الأربع الماضية، تعاونت الاتحاد للطيران بصورة وثيقة مع تحالف الشحن العالمي وكانت شراكتنا نافعة للغاية، ولاسيما مع تحقيق الاتحاد للطيران خلال هذه الفترة لنمو مبهر في عملياتها التشغيلية بقطاع الشحن حيث استفدنا كثيراً من المعرفة الوثيقة بالأسواق المحلية التي يتمتع بها تحالف الشحن العالمي في الأسواق الرئيسية بمختلف أنحاء العالم". 

وبدوره، قال دافيد يوكيوم، رئيس تحالف الشحن العالمي "يسعدنا أن نعقد أسبوع مؤتمر تحالف الشحن العالمي في منطقة الشرق الأوسط للمرة الأولى. وقد أصبح الحدث اليوم فعالية راسخة لبناء العلاقات المهنية وإيجاد فرص العمل بين وكلاء الشحن المستقلين وتوفير منصة عمل لعقد صفقات جديدة تبلغ قيمتها عشرات الملايين من الدولارات".   

وعقب بالقول "بفضل الابتكار والالتزام الذي تتسم به إدارة الاتحاد للشحن، استطعنا سوياً أن نؤسس عدداً من البرامج الناجحة التي تحقق بالفعل فوائد لا حصر لها لكل من الاتحاد للشحن والأعضاء العالميين لدينا الذين يتجاوز عددهم 5,700 عضواً من وكالات الشحن في مختلف أنحاء العالم". 

وقد تجاوز إجمالي حجم الحمولة السنوية التي نقلها قسم الاتحاد للشحن 570 ألف طن العام الماضي، بزيادة نسبتها 17 في المائة عن عام 2013. وحقق قسم الاتحاد للشحن عائدات تزيد على مليار دولار أمريكي، وكان أحد عوامل الدعم القوية لأنشطة مجموعة الطيران خلال العام. 

ويشغّل قسم الاتحاد للشحن أسطولاً يضم عشر طائرات شحن توفر طاقة استيعابية للشحن إلى 13 وجهة مخصصة لعمليات الشحن فقط والتي تشمل كلاً من بوغوتا، وشيتاغونغ، وجيبوتي، ومطار آل مكتوم الدولي في دبي ورلد سنترال، وإلدوريت، وجوانجزو، وهانوي، وهيوستن، وكابول، وميامي، وكيتو، والشارقة، وفيراكوبوس. 

وعمد قسم الاتحاد للشحن إلى تعزيز نطاق وصوله العالمي خلال عام 2014 حيث بدأ في توفير الطاقة الاستيعابية للشحن في جوف طائرات رحلات المسافرين إلى 10 وجهات جديدة أضافتها الاتحاد للطيران إلى شبكة وجهاتها سريعة النمو. وشملت تلك الوجهات كلاً من المدينة المنورة في السعودية، وجايبور في الهند، وزيوريخ في سويسرا، ويريفان في أرمينيا، وروما في إيطاليا، وبيرث في أستراليا، وبوكيت في تايلاند، ولوس أنجلوس ودالاس وسان فرانسيسكو في الولايات المتحدة، بحيث وصل إجمالي عدد وجهات المسافرين التي توفر الشركة خدمات الشحن إليها ما يقرب من 100 وجهة في الوقت الراهن. 

وتشمل الطاقة الاستيعابية الإضافية للشحن في جوف طائرات رحلات المسافرين التي أضافتها الشركة خلال عام 2015 وجهة كولكاتا التي أطلقتها الشركة في 15 فبراير/شباط، على أن يتم إضافة عدد من وجهات المسافرين الأخرى التي من المقرر إطلاقها خلال العام والتي تتضمن كلاً من مدريد، وإدنبرة، وتيبليسي، وباكو، وهونج كونج، وعنتيبي، ودار السلام، وبريزبين.