22 يوليو 2016 10:00

تتضافر جهود الاتحاد للطيران مرةً أخرى مع "مهرجان الأفلام العربية في أستراليا" لعام 2016 ليقدما سوياً أفضل ما أبدعته السينما العربية المعاصرة إلى الجمهور الأسترالي. 

وقد افتتح "مهرجان الأفلام العربية في أستراليا" السنوي دورته الثالثة عشرة في مدينة سيدني ليلة أمس ليعرض للجمهور طوال فترة انعقاده مجموعة متنوعة من الأفلام من أستراليا ولبنان ومصر والعراق وفلسطين وسوريا.

ويقدم برنامج المهرجان هذا العام مجموعة من الأفلام التي تتناول مواضيع متعددة تتراوح بين قصة مؤثرة عن أم تبحث عن ابنها الذي فُقِد في الحرب، وصولاً إلى قصة كوميدية طريفة عن زوجين في مهمة يسعى فيها كل منهما إلى إيقاف الآخر عن الشخير أثناء النوم.

وسوف تنعقد فعاليات المهرجان في كلٍ من سيدني، وملبورن، وكانبرا، وبيرث على مدار الثلاثة أسابيع القادمة.

وأكد شين أوهير، نائب أول للرئيس لشؤون التسويق بالاتحاد للطيران، على أن مهرجان الأفلام العربية في أستراليا يمثل جزءاً هاماً من مجموعة الرعايات التي تتمتع بها الاتحاد للطيران في أستراليا. 

وقال: "بصفتها الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، تلتزم الاتحاد للطيران بتعزيز الوعي والتقدير العميق للفنون والثقافة العربية المعاصرة". 

وأضاف: "باعتبارنا الراعي الرئيسي لمهرجان الأفلام العربية في أستراليا، تؤدي الشركة دوراً هاماً في تقديم قصص من العالم العربي إلى الجمهور الأسترالي".

وتابع بالقول: "سوف يصل مهرجان هذا العام إلى الآلاف من محبي الأفلام ومرتادي دور السينما في أربع مدن أسترالية، بما في ذلك مدينة بيرث للمرة الأولى على الإطلاق".

وأعربت فاديا عبود، المديرة المشاركة لمهرجان الأفلام العربية في أستراليا، عن سعادة هيئة المهرجان بالشراكة مع الاتحاد للطيران للعام التاسع على التوالي.

وقالت: "نهدف إلى تقديم قصص رائعة من العالم العربي تعبر عن الآراء الأصيلة والمجتمعات الفريدة والقضايا الراهنة بإبداعٍ وذوق رفيع". 

وأضافت: "تساهم الاتحاد للطيران في تحقيق هذا الهدف عبر ربط المهرجان بأفضل المواهب في عالم السينما العربية المعاصرة".

واختتمت حديثها بالقول: "بفضل الدعم الذي تقدمه الاتحاد للطيران، تمكن المهرجان من استضافة المخرج الشهير أسد فولادكار، مخرج فيلم "بالحلال"، في سيدني ليكون ضيف الشرف لليلة الافتتاح لمهرجان هذا العام".

ويتولى إنتاج المهرجان هيئة التبادل الإعلامي والثقافي، وتمثل اللجنة المنظمة التابعة للهيئة مختلف الجاليات والثقافات التي تتحدث العربية في أستراليا.

وتُقام فعاليات مهرجان الأفلام العربية في أستراليا في سيدني حتى 24 يوليو، وفي ملبورن خلال الفترة من 29 إلى 31 يوليو، وفي كانبرا من 5 إلى 7 أغسطس، وفي بيرث في 11 و12 أغسطس. وللمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني للمهرجان: www.arabfilmfestival.com.au.

اتصلوا بنا

تفاصيل الاتصال

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا