26 نوفمبر 2015 13:00

شاركت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، باحتفالات اليوم الوطني الرابع والأربعين من خلال استضافة أكثر من ألفي موظف وعائلاتهم في فعاليات خاصة أقيمت اليوم في خيمة كبيرة بالمقر الرئيسي للشركة بأبوظبي. 

بدأت الأنشطة الثقافية بعزف السلام الوطني الإماراتي من جانب فرقة الأوركسترا السيمفونية الوطنية، تبعتها رقصة الحربية التراثية. 

شملت أنشطة الترفيه العائلية الرسم على الوجه والألعاب ورسم الحناء وعرض الصقور ومعرض صور يحمل الطابع الإماراتي. كما شملت الفعاليات وجود شاحنة طعام متنقلة لتقديم المأكولات الإماراتية وتحضير أطباق إماراتية تراثية في الموقع. 

وبهذه المناسبة، أفاد خالد المحيربي، نائب رئيس أول للشؤون الحكومية وسياسات الطيران، قائلاً: "خلال أيام قليلة، سنحتفل بواحدة من أهم المناسبات بالنسبة لدولة الإمارات العربية المتحدة، وهو اليوم الوطني الرابع والأربعين، ذكرى تأسيس اتحاد إماراتنا السبع." 

"نتذكر اليوم بكل فخر واعتزاز مؤسسي دولة الإمارات العربية المتحدة الذين اجتمعوا يوم الثاني من ديسمبر 1971 الذي شهد ميلاد دولة الإمارات العربية المتحدة. وإنني سعيد برؤية زملائي وأصدقائي من المواطنين والوافدين يستمدون الإلهام من "روح الاتحاد." 

وعلى مدار أسبوع، قامت أقسام الشركة في المقر الرئيسي للاتحاد للطيران بتزيين المكاتب احتفالاً باليوم الوطني الإماراتي، ليعبروا بذلك عن الروح الوطنية ويشاركوا في فعاليات واحتفالات الشركة. 

كما تمّ أيضاً تنظيم عدد من مسابقات الموظفين في إطار الاحتفالات مثل مسابقة مواهب تحمل الطابع الإماراتي ومسابقة أفضل زي إماراتي وأفضل زينة لليوم الوطني على مستوى الأقسام. 

سيحصل الفائزون على وجبات برانش (غداء مبكر) وعشاء في أرقى المطاعم والفنادق في العاصمة أبوظبي. 

اختتم خالد المحيربي حديثه قائلاً: "تعمل الاتحاد للطيران وحكومة أبوظبي جنبًا إلى جنب لجعل إمارة أبوظبي واحدة من أهم محاور الضيافة والطيران والثقافة والتجارة بين الشرق والغرب. واليوم نحتفل بالتعاون ونقدر الهبات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية التي منحتنا إياها دولة الإمارات العربية المتحدة."