أكّدت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم، أن حصتها من أسهم شركة فيرجن أستراليا القابضة قد وصلت إلى 19.9 بالمئة.  

ويأتي ذلك في أعقاب سلسلة عمليات شراء تمت عبر السوق لحصص فيرجن أستراليا خلال الأسابيع الأخيرة الماضية. وتمتلك الاتحاد للطيران اليوم أكثر من 515 مليون سهم لدى شركة الطيران الشريكة بالحصص.

وبحصولها على 19.9 بالمئة، تكون الاتحاد للطيران قد وصلت إلى الحد الموافق عليه من الأسهم من قبل مجلس مراجعة الاستثمار الأجنبي في أستراليا، في شهر يونيو/حزيران من العام الجاري 2013.

وفي هذا الخصوص، قال جيمس هوجن، رئيس المجموعة والرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران: "إننا سعداء بتحقيق مثل هذا الإنجاز الهام."

وأضاف: "إن ذلك يعكس دعمنا القوي لاستراتيجية الأعمال والفريق الإداري في طيران فيرجن أستراليا، فضلاً عن التزامنا الثابت تجاه السوق الأسترالية."

وتابع بالقول: "كما يعكس علاقات العمل الوثيقة بين الناقلتين الجويتين، والتي نتطلع إلى تعزيز أسسها التجارية."

وتجدر الإشارة إلى أن الاتحاد للطيران وفيرجن أستراليا قد وقعتا اتفاقية شراكة استراتيجية، تمتد على عشر سنوات، في شهر أغسطس/آب من العام 2010، شملت رحلات مشاركة بالرمز، ومبادرات بيع وتسويق مشتركة، وكسب واستبدال الأميال المتبادل عبر برامج المسافر الدائم.

وأفاد السيد هوجن بالقول: "تواصل استراتيجية الشراكات تحقيق عائدات كبيرة وفوائد لكل من الشركات الأطراف."

كما أضاف: "تسهم هذه الصفقة في توطيد وإغناء المزايا التجارية، التي تتيحها الشراكات للطرفين، كما تزيد من المزايا المتاحة أمام المسافرين الأستراليين والضيوف الراغبين بزيارة أستراليا."

تتضمن تلك المزايا رحلات ربط سلسة لأكثر من 40 وجهة مشاركة بالرمز في أستراليا ونيوزيلندا وإندونيسيا وتايلندا، فضلاً عن الامتيازات التي يوفرها برنامج الولاء، مثل أولوية مناولة الأمتعة، وأولوية الصعود للطائرة والاستفادة من صالات المسافرين لأعضاء النخبة من البرنامج.

ويُشار إلى أن الاتحاد للطيران وفيرجن أستراليا يُسيّران 28 رحلة أسبوعيًا، حيث تُشغّل فيرجن أستراليا ثلاث رحلات والاتحاد للطيران 25 رحلة بين أبوظبي وأستراليا، ويتمتع المسافرون بشبكة وجهات عالمية مجتمعة تصل إلى أكثر من 280 وجهة.

وقد باشرت الاتحاد للطيران خدماتها إلى أستراليا في شهر مارس/آذار 2007، مع إطلاق أولى رحلاتها إلى سيدني. عقبها إطلاق الرحلات إلى كل من ملبورن وبريسبان في العام 2009. ونقلت الاتحاد للطيران ما يزيد عن 2.5 مليون مسافر بين أبوظبي وتلك المدن الثلاثة على مدار السنوات الست الماضية. وتخطط الشركة إضافة وجهة بيرث غربي أستراليا في المستقبل.

ويجدر بالذكر، أن الاتحاد للطيران تستحوذ على حصص استثمارية لدى كل من طيران برلين وطيران سيشل وفيرجن أستراليا وطيران لينغوس، ومن المقرر أن تستحوذ على 49 بالمئة من أسهم الخطوط الجوية الصربية اعتبارًا من شهر يناير/كانون الثاني من العام المقبل 2014، وشريطة الحصول على الموافقات التنظيمية، ستستحوذ على 24 بالمئة من أسهم طيران جت الهندية، بالإضافة إلى أن لديها أيضًا 47 اتفاقية مشاركة بالرمز مبرمة على امتداد العالم.
اتصلوا بنا

اتصلوا بنا

تتواجد مكاتبنا في مختلف أنحاء العالم باعتبارنا من شركات الطيران الدولية. اطلعوا على كيفية التواصل مع أقرب مكتب للاتحاد للطيران. تفاصيل الاتصال 

 

اتصل بنا

آراؤكم

  إذا أردتم أن توجهوا لنا أي تعليق أو شكوى أو إطراء أو سؤال، اضغطوا هنا